آخر ضحية لريا وسكينة.. آخر كلمة لهما قبل الإعدام.. صور

5 أكتوبر 2018 - 3:40م أحمد منوعات القاهرة - كل النجوم 633 مشاهدة

عرفت عصابة ريا وسكينة بأنها أشد وأخطر العصابات التي مرت على مصر وقتها حيث أنهما أول امرأتين ينفذ فهيما حكم الإعدام في التاريخ المصري، وذلك لأنهما تسببتا في قتل 17 امرأة، وشغلت قضيتهما الرأي العام.

الهلع والفزع اللذان أثارتهما قضية عصابة ريا وسكينة جعل محاكمتهما تاريخية، حتى أن حضورها كان بتذاكر، في الوقت الذي كان فيه الجمهور العادي يقف مزدحماً لرؤية المتهمين الذين أقبلوا على قتل النساء، وحفر جثثهن في مكان إقامتهم، حيث يأكلون، ويشربون، ويمارسون حياتهم الطبيعية فوق جثث الموتى!.

عرفت عصابة ريا وسكينة بأنها أشد وأخطر العصابات التي مرت على مصر وقتها حيث أنهما أول امرأتين ينفذ فهيما حكم الإعدام في التاريخ المصري، وذلك لأنهما تسببتا في قتل 17 امرأة، وشغلت قضيتهما الرأي العام.

الهلع والفزع اللذان أثارتهما قضية عصابة ريا وسكينة جعل محاكمتهما تاريخية، حتى أن حضورها كان بتذاكر، في الوقت الذي كان فيه الجمهور العادي يقف مزدحماً لرؤية المتهمين الذين أقبلوا على قتل النساء، وحفر جثثهن في مكان إقامتهم، حيث يأكلون، ويشربون، ويمارسون حياتهم الطبيعية فوق جثث الموتى!.

ريا وسكينة تجردتا من مشاعر الإنسانية، عندما أقبلتنا على تكوين عصابة شارك فيها زوجيهما، وعملوا على استدراج النساء، وقتلن لسرقتهن لمجرد حاجاتهن للمال، حتى وصلت بهم فكرتهم الجهنمية إلى إزهاق 17 روح.

آخر ضحايا ريا وسكينة كانت فردوس، والتي غابت يوم 12 نوفمبر، وحصل التبليغ عنها يوم 15نوفمبر، إذ قالت صاحبة البلاغ السيدة خديجة حرم أحمد علي الموظف بمخازن طنطا، وهي سودانية الجنسية إن ابنتها فردوس اختفت فجأة، وكانت تتزين بمصاغ ثمنه 60 جنيهاً وزوج أساور ثمنه 35 جنيهاً، وحلق قشرة وقلب ذهب معلق بسلسلة ذهب وخاتمين حريمي بثلاثة جنيهات، لتبدأ بعدها خيوط العصابة تتفتح أمام جهات التحقيق، خاصة بعد العثور على جثث نساء في بيوت سبق وأجرتها ريا وسكينة.
حالة ريا وسكينة، وزوجيهما حسب الله، وعبدالعال على الترتيب، عند دخولهم السجن، وقبل تنفيذ حكم الإعدام فيهم ما بين يومي 21/22-12-1921، جاءت في وثائق نشرتها صحيفة الأهرام المصرية، وهي تقارير الطب الشرعي عن المسجونين المنفذ عليهم حكم الإعدام شنقاً، وهي كالتالي:

*سكينة علي همام:

-نمرة المسجون بالدفتر العمومي : 4919.

-الاسم: سكينة على محمد همام.
-العمر: 20 سنة.
-وزنه عند دخول السجن : 47 كجم.
-وزنه آخر مرة قبل التنفيذ عليه : 53 كجم.
-تاريخ دخوله السجن: 17 نوفمبر 1920.
-تاريخ الحكم: 16 مايو 1921.
-تاريخ التنفيذ عليه : 21/12/1921.
-حالته الصحية عند دخول السجن: جرب بالجسم.
-حالته الصحية قبل التنفيذ عليه مباشرة: جريئة ورابطة الجأش.
-آخر عبارة فاه بها قبل التنفيذ عليه: أنا جدعه وباتشنق محل الجدعان وقتلت 17 وغفلت—الحكومة ونطقت بالشهادتين.
ومدة الزمن التي شعر بدق النبض فيها عقب الشنق: أربع دقائق.
*ريا علي همام:

-نمرة المسجون بالدفتر العمومي : 5560.

-الاسم: ريا على محمد همام.
-العمر: 35 سنة.
-وزنه عند دخول السجن : 42 كجم.
-وزنه آخر مرة قبل التنفيذ عليه : 50.50 كجم.
-تاريخ دخوله السجن: 16 ديسمبر 1920.
-تاريخ الحكم: 16 مايو 1921.
-تاريخ التنفيذ عليه: 21/12/1921.
-حالته الصحية عند دخول السجن: جيدة.
-حالته الصحية قبل التنفيذ عليه مباشرة: باهتة لون الوجه وحائرة.
-آخر عبارة فاه بها قبل التنفيذ عليه: أودعتك يا بديعة بنتي عند الله ونطقت بالشهادتين.
-مدة الزمن التي شعر بدق النبض فيها عقب الشنق: دقيقتين.
*محمد عبدالعال:

-الاسم: محمد عبد العال.

-العمر: 24 سنة.
-وزنه عند دخول السجن : 67 كجم.
-وزنه آخر مرة قبل التنفيذ عليه : 74 كجم.
-تاريخ دخوله السجن: 20/12/1920.
-تاريخ الحكم: 16 مايو 1921.
-تاريخ التنفيذ عليه : 22/12/1921.
-حالته الصحية عند دخول السجن: جيدة
-حالته الصحية قبل التنفيذ عليه مباشرة: جريء جداً ورابط الجأش وبحالته الطبيعية.
-آخر عبارة فاه بها قبل التنفيذ عليه: كتف شد حيلك ونطق بالشهادتين.
ومدة الزمن التي شعر بدق النبض فيها عقب الشنق: خمس دقائق.

*حسب الله مرعي:

-نمرة المسجون بالدفتر العمومي: 5638

-الاسم: حسب الله سعيد مرعي.
-العمر: 27 سنة.
-وزنه عند دخوله السجن : 70كجم.
-وزنه آخر مرة قبل التنفيذ عليه: 72 كجم.
وتاريخ دخوله السجن: 20/12/1920.
-تاريخ الحكم: 16 مايو 1921.
-تاريخ تنفيذ عليه: 21/12/1921.
-حالته الصحية عند دخوله السجن: سحجات مسطحة بالظهر.
-حالته الصحية قبل التنفيذ عليه مباشرة: جريء جداً ورابط الجأش.
-آخر عبارة فاه بها قبل التنفيذ عليه: نطق بالشهادتين واقر بأنه صحيح قتل خمسة عشر 15 وليس سبعة عشر17.
ومدة الزمن التي شعر بدق النبض فيها عقب الشنق: ثلاث دقائق.

الكلمات الدلالية لـ آخر ضحية لريا وسكينة.. آخر كلمة لهما قبل الإعدام.. صور

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “آخر ضحية لريا وسكينة.. آخر كلمة لهما قبل الإعدام.. صور“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور