أعراض الطمث تؤثر سلبًا على ممارسة العلاقة الجنسية لمدة 3 أعوام

7 مارس 2016 - 7:19م sara مرأة 1٬360 مشاهدة

تعاني المرأة من أعراض صحية تؤثر على شعورها بالأنوثة وتؤثر سلبًا على الحياة الجنسية، وذلك يعود إلى تواصل آثار الطمث، وهو المرحلة الأخيرة من الدورة الشهرية، لنحو 3 أعوام و8 أشهر و20 يومًا، وهذا ما أكدته دراسة حديثة أجريت على 2000 امرأة.

وتتلخص الأعراض في التعرق الليلي والتقلبات المزاجية والهبات الساخنة وجفاف المهبل ما يعيق العلاقات الحميمية؛ وأكدت نحو ثلثي النساء ممن أجريت عليهن الدراسة توقفهن عن إتمام علاقاتهن الحميمية بالكامل، بينما عاد خُمس هذه النسبة إلى ممارسة حياتهن الطبيعية مرة أخرى.

وبمجرد بلوغ النساء سن الأربعين يبدأن في المعاناة من الهبات الساخنة والتعرق، لتوقف المبياض خلال هذه الفترة عن العمل، وعندما تتوقف الدورة الشهرية لديهن تنخفض معدلات هرمون الإستروجين، مما يؤدي إلى تغيرات وظيفية في الجهاز التناسلي تدفع إلى التوقف عن ممارسة العلاقات الجنسية، وهي حالات يمكن علاجها.

الكلمات الدلالية لـ أعراض الطمث تؤثر سلبًا على ممارسة العلاقة الجنسية لمدة 3 أعوام

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “أعراض الطمث تؤثر سلبًا على ممارسة العلاقة الجنسية لمدة 3 أعوام“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور