أول تعليق لإيمان البحر درويش بعد الهجوم عليه بسبب النشيد الوطني

أول تعليق لإيمان البحر درويش بعد الهجوم عليه بسبب النشيد الوطني

علق الفنان المصري إيمان البحر درويش على الهجوم العنيف الذي تعرض له بعد تحذيره للقنوات الفضائية من إذاعة النشيد الوطني بعد تأهل المنتخب المصري لكأس العالم عام 2018.

الفنان دافع عن نفسه بقوله: “مطالبتي بحقوقنا كورثة لجدي، الفنان الكبير الراحل سيد درويش، عن النشيد الوطني، ليست عيباً، فأنا أدافع عن حقوق الملكية الفكرية والحقوق المادية التي ينص عليها القانون، بخاصة بعد أن استولت بعض الفضائيات على النشيد الوطني، وتعرضه كما يحلو لها من دون وجه حق”.

وأضاف: “لا أريد الدخول في معركة مع الفضائيات، ولا أهددها، أنا أريد أن تكون علاقتنا طيبة، لكن الواقع يؤكد أن بعض الفضائيات استولت على النشيد الوطني، الذي ألفه الفنان الراحل سيد درويش، من دون وجه حق، وبالتالي من واجبي أن أدافع عن حقوق عائلتي كورثة لسيد درويش”.

وتابع: “يجب على الدولة ككل أن تهتم بإعطاء ورثة سيد درويش حقوقهم عن نشيد “بلادي بلادي”، فالحق المادي يكفله القانون، ونحن المسؤولون عن تركة جدي، ولا أعرف لماذا يحول البعض مطالبتنا بحقوقنا إلى خصومة، بدلاً من الاعتراف بتلك الحقوق ومنحها لنا، وعن نفسي لن أترك حق عائلتي طالما كنت مقتنعاً بموقفنا القانوني والأدبي”.

من هو إيمان البحر درويش؟

  • مطرب مصري من مواليد 18 مارس 1955.
  • جده هو الفنان المصري الذي لقب بفنان الشعب سيد درويش.
  • من أهم أعماله الغنائية: “ضميني”، و”طير في السما”، و”ولا عمرك وحشتيني”، و”يا ظالم”.
  • شارك بالتمثيل في عدد من الأعمال منها: فيلم “طير في السما”، وفيلم “تزوير في أوراق رسمية”، ومسلسل “الإمام الشافعي”.