أول تعليق لتامر حسني بعد اعتداء الأمن على الصحفيين في حفله الأخير.. شاهد

أول تعليق لتامر حسني بعد اعتداء الأمن على الصحفيين في حفله الأخير.. شاهد

أثار حفل الفنان المصري تامر حسني، في جامعة بدر، حالة جدل واسعة بعد اعتداء الأمن الخاص بالجامعة على مجموعة من الصحفيين.

وذكرت بعض الأخبار أن البودي جارد، الخاص بالفنان تامر حسني، هم من اعتدوا على الصحفيين، الأمر الذي دعا تامر حسني للرد على هذه الأخبار ببيان رسمي عبر صفحته الشخصية بموقع «فيس بوك».

تامر حسني، قال في بيانه: «بشكل عام لما تبصوا لصور الحفلة أكيد هتلاقوا مجهود كبير في شكل المسرح.. وأكيد بيحضر في دماغكوا مشواري سنين في تطوير المسرح المصري والعربي عشان يبقى المنظر ده بعد كده العادي ليا ولأي فنان آخر المجهود ده وراه ناس كتير صدقوني واستحملوني ومشيوا معايا خطوة بخطوة».

وأضاف: «اسمحولي أشكرهم تاني وتالت الأستاذ وليد منصور على تنظيمه الرائع في تأمين دخول وخروج كل هذا العدد الضخم من الجماهير في سلم وأمان شكرًا أستاذ وليد وكل الشكر لجميع فريق عملك».

وتابع: «المهندس الكبير وليد الحريري وتألقه الملحوظ في إخراج الصورة الخاصة بشاشات العرض واستخدام أحدث معدات الإضاءة في العالم، والمهندس المبدع أحمد عصام في استخدام المؤثرات الخاصة والألعاب النارية الاستثنائية ومجهوده في تطوير المجال بشكل عام وفريق عمله الكبير. مهندس الصوت الكبير والمميز چورچ سعيد والمهندس أحمد عبد القادر».

وأضاف: «تصميم المسرح والديكورات المهندس الكبير تامر فوزي وكل الشكر لضيوفي الكرام وأصدقاء العمر اللي شرفوني إمبارح حسام الحسيني وكريم محسن كان ليكوا واحشه كبيرة يارجالة».

وأنهى كلامه قائلًا: «ألف مليون شكر لفرقتي الموسيقية الكبيرة وإدارة أعمالي وجميع فريق عملي وهم أيضًا أصدقاء عمر شكرًا لكل الجماهير الغالية الكريمة اللي حضرت».


وتابع: “شكرًا لمجهود محبي تامر والألتراس في مصر وجميع أنحاء العالم”.

وكانت جامعة بدر قدمت اعتذارا للصحفيين عما بدر من البعض تجاههم بمنعهم من أداء عملهم بل والاعتداء عليهم بما خلف خسائر في معدات الصحفيين وتكفلت هي بتعويضهم عن تلك الخسائر. كما أصدر وليد منصور بيانا، قال فيه إن الحفل خرج بشكل جيد، وأن الاعتداء على الصحفيين كان من قبل أمن جامعة بدر وليس حرس تامر حسني.

/* MOHANNAD QAMARA || JC MAN */