أول تعليق لهيلاري كلينتون على الفضيحة الجنسية لصديقها “المتحرش” .. صور وتفاصيل

ظهرت المرشحة الرئاسية الأميركية السابقة هيلاري كلينتون في برنامج “وان شو” على تلفزيون “بي بي سي”، لتتحدث عن عدد من الموضوعات، بما في ذلك دونالد ترمب ومتحرش هوليوود هارفي واينستين.

وقد كان الجمهور في انتظار الإجابة عن السؤال الذي كان محوره هارفي، ماذا ستقول هيلاري عن الرجل الذي كان من داعميها أثناء الحملة الرئاسية، بل ظهر بجوارها في العديد من الصور؟

وأشارت كلينتون إلى أن واينستين كان داعماً للحزب الديمقراطي سياسياً، ولعدة سنوات، سواء لها أو لـ باراك أوباما Barack Obama من قبل، كما أنه شخص متعاون جداً، حسب قولها.

ثم قالت: “إنه لأمر مرعب ما نسمعه الآن. وأريد أن أثني على النساء اللائي تكلمن أخيراً، وأنا سعيدة جدا بأنهن يحصلن على الدعم”.

وأضافت: “لا بد أن ذلك تطلب شجاعة من هؤلاء النساء ليتقدمن إلى الأمام، ونحن ندعم البقية لكي يظهرن الحقيقة ساطعة.. القضية الآن باتت لا تتعلق بشخص واحد”.

يشار الى أن وسائل إعلام عالمية ذكرت أنّ ابنة هارفي واينستين الكبرى قد اتصلت صباح يوم الاربعاء بالشرطة، لإعلامها بأنّ والدها في حالة انهيار ويحاول الانتحار.

وبدورها أكدت الشرطة حقًّا أنها تلقت اتصالًا من ليلي واينستين البالغة من العمر 22 عاماً في تمام الساعة الـ10 صباحًا لطلب النجدة، بعد أن حاول والدها الانتحار.

يُذكر أنّ زوجة هارفي واينستين جورجينا تشامبان Georgina Chapman كانت قد أعلنت انفصالها عنه، معبّرة عن تعاطفها مع النساء والنجمات اللواتي وقعن ضحيته.