google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

أول رد من أحمد سعد على اتهامه بالسرقة

google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

رد الفنان أحمد سعد في بيان صحفي منذ قليل على اتهامات المنتج الإماراتي ناصر الضنحانى، منتج مشروع “تياترو الوطن”، بالنصب وتحرير محضر ضده بسبب عدم التزامه بتعاقده معه على بطولة مسرحية من مسرحيات مشروع “تياترو الوطن” وتهربه منه حسبما أكد المنتج الإماراتي في بيان صحفي اليوم.

google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

وقال أحمد سعد: “عندما عرض على ورق المسرحية من مخرج متميز وهو حسام الدين مصطفى، وافقت على الفور وبدون أى تردد، ولكن مع أول بروفة عمل جماعى مع المخرج وفريق العمل فوجئت بتوزيع الأدوار عن طريق المحسوبية على حساب مصداقية العمل”.

وأضاف: “وجدت أن البطلة أمامي في المسرحية هي زوجة المنتج وتجسد حسب النص دور حبيبتي، وهى لا تتناسب مع الشخصية من حيث العمر وتصلح فقط لدور أمي أو أختي الكبيرة، بالإضافة إلى دور ضابط المخابرات المصري تم استعانة بفنان إماراتي غير متمكن من اللهجة المصرية تماما، رغم أن الشخصية مفترض أن تتحدث المصرية جيداً، كذلك مواصفاته الشكلية لا تتشابه مع رجل مخابرات”.

وتابع:” عندما عرضت وجهة نظري على المخرج ونيتي في ترك المسرحية تفهم الموقف، وطلبت رد المبلغ الذي حصلت عليه من الإنتاج، وكان الرد أنه عربون لعمل جديد عبارة عن “سيت كوم” ولكنه لم يتوافق معي ولا يناسبني خاصة أنى أحترم جمهوري، وذلك سبب قلة أعمالي وأنتقيها بشدة وفوجئت بعد ذلك بتحرير المنتج دعوة قضائية يتهمني فيها بالنصب عليه رغم أنى طلبت رد العربون الذي حصلت عليه منه”.