إعلامي وبرلماني شهير كان ضمن ركاب الطائرة المنكوبة وهذا ما كتبه بعد نجاته

19 مايو 2016 - 10:09م admin منوعات 13٬643 مشاهدة

قال الكاتب الصحفي عبد الرحيم علي عضو مجلس النواب، إن القدر كتب له عمرًا جديدًا بنجاته من حادث الطائرة المنكوبة التي اختفت صباح اليوم.

وأكد عبدالرحيم علي أنه كان قد حجز مقعدًا بها ولكنه غير رأيه وأجل الحجز في اللحظة الأخيرة. وكتب «علي» منشور له عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، منشورًا يروي فيه تفاصيل ما حدث معه قائلًا:« كان من المقرر أن أخوض تلك التجربة التي خاضها ركاب طائرة مصر للطيران رقم ٨٠٤ التي تحطمت بالأمس ولقى كل ركابها وطاقمها المكون من عشرة أشخاص مصرعهم».

وتابع :«غيرت رأيي في اللحظة الاخيرة واتصلت بالشركة التي اتعامل معها لتجعل الحجز على رحلة الخميس ١٨ مايو في الرابعة عصرا، كنت أشعر بالإرهاق والتعب ولم يكن في استطاعتي أن أمكث خارج الفندق متسكعا في شوارع باريس من الثانية عشرة ظهر الأربعاء حتي الثامنة من مساء نفس اليوم حيث يتوجب علي التواجد بمطار شارل ديجول في انتظار اقلاع رحلتي».

واستطرد :«ربما كتب لي عمرًا آخر عندما اتخذت قراري بالمبيت ليلة أخرى لكي أحزن كثيرا وأفرح كثيرا وأعمل كثيرا من أجل مزيدًا من الأمل في حياة أفضل لكل المصريين». واختتم قائلًا:«رحم الله ركاب الطائرة المنكوبة وألهم أهلهم الصبر والسلوان ومنحنا مزيدا من الصبر كي نحيا ونعمل ونرسم معا خيوط الأمل».

عبدالرحيم علي

كان مصدر مسئول بمصر للطيران، صرح منذ قليل أن وزارة الطيران المدني تلقت الآن خطاباً رسمياً من وزارة الخارجية المصرية، يفيد العثور على مواد طافية يرجح أنها لحطام الطائرة وكذلك علي بعض سترات النجاة ومواد بلاستيكية.

وأضافت “مصر للطيران” في بيان صحفي على موقعها عبر موقع التغريدات القصيرة “تويتر”، أن هذه المواد الطافية قد عثرت عليها السلطات اليونانية بالقرب من جزيرة كارباثوس اليونانية، وجارى التنسيق مع الجهات اليونانية للتأكد من هوية الأجزاء.

وأوضح البيان أن شركة مصر للطيران سوف تستمر فى تقديم المساعدات لأهالى المفقودين ، هذا ويتابع مركز أزمات مصر للطيران تطورات الموقف أول بأول وسيتم الإعلان عن أي جديد في هذا الشأن.

عبدالرحيم علي

 

الكلمات الدلالية لـ إعلامي وبرلماني شهير كان ضمن ركاب الطائرة المنكوبة وهذا ما كتبه بعد نجاته

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “إعلامي وبرلماني شهير كان ضمن ركاب الطائرة المنكوبة وهذا ما كتبه بعد نجاته“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور