الأسرار تنكشف.. شادية تبنت طفل عمره 7 سنوات ولهذا السبب لم يستمر معها ..القصة على لسان صاحبها بعدما أصبح شابا

15 ديسمبر 2017 - 2:14ص sara عربى القاهرة - كل النجوم 1٬043 مشاهدة

الأسرار تنكشف.. شادية تبنت طفل عمره 7 سنوات ولهذا السبب لم يستمر معها ..القصة على لسان صاحبها بعدما أصبح شابا

قدمت الفنانة الراحلة شادية عام 1984 آخر أفلامها، وهو فيلم “لا تسألني من أنا”، والذي لعبت فيه دور الأم التي اضطرت لبيع ابنتها لسيدة ثرية من أجل توفير مبلغ مالي يساعدها على تربية باقي أخوتها.

والغريب في الأمر أن شادية قد عاشت نفس أحداث الفيلم في الحقيقة، حيث قضت قرابة الـ30 يوماً من حياتها كأم بديلة لطفل يدعى “عاصم”، هو في الحقيقة ابن سيدة فقيرة قررت أن تتركه يعيش مع الفنانة الشهيرة من أجل تربيته حتى يتسنى لها الإنفاق على باقي أخوته.

فقد عرضت شادية على “أم عاصم” تربية الطفل الصغير في منزلها، الذي كان يبلغ وقتها سبع أعوام، وقامت بالاعتناء به تحقيقاً لحلم الأمومة التي كانت تطمح إليه طيلة حياتها.

عاصم، الذي قارب على الثلاثين من عمره جاليا، كشف تفاصيل حياته مع شادية، بقوله :”عشت معها أجمل شهر في حياتي فقد كانت سيدة حنون وطيبة لكن والدتي طلبت مني العودة للمنزل من جديد لأنها خافت ألا أعرفها في المستقبل واستجابة لطلب والدتي غادرت منزل شادية بلا رجعة رغم عدم رغبتي في العودة لأمي من كثرة الحب الذي وجدته في منزل أمي البديلة”.

من جانبها كشفت الأم الأصلية لعاصم، والتي تدعى “جميلة”، عن تفاصيل ماحدث بقولها: “في البداية تحمست للموضوع لكن بعد مرور شهر اضطررت لأن أطلب منها أن تعيد ابني لحضني خوفاً من فقدانه للأبد، ولم أتحمل بعده عني”.

الكلمات الدلالية لـ الأسرار تنكشف.. شادية تبنت طفل عمره 7 سنوات ولهذا السبب لم يستمر معها ..القصة على لسان صاحبها بعدما أصبح شابا

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “الأسرار تنكشف.. شادية تبنت طفل عمره 7 سنوات ولهذا السبب لم يستمر معها ..القصة على لسان صاحبها بعدما أصبح شابا“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور