الحرب تشتعل مرة أخرى بين هاني شاكر وإيمان البحر درويش.. بالمستندات

تقدم الفنان المصري هاني شاكر، نقيب الموسيقيين، الثلاثاء، ببلاغ إلى النائب العام ضد كلاً من الفنان إيمان البحر درويش، والمحامية برلنتي عبدالحميد والطبّال سيد الأبيض.

وقال ياسر قنطوش: “إن البلاغ شمل في مضمونه فكرة اصطناع مؤامرة لاختلاق عناوين وهمية خاصة بالفنان هاني شاكر، ومجلس الإدارة؛ للحصول على أحكام غيابية ضدهم، لمنعهم من حضور المحاكمة الخاصة بهم”.

وأضاف: “أن النائب العام قرر إجراء تحقيق فوري وعاجل، مع هؤلاء الأشخاص الذين قاموا برفع ما يقرب من 34 قضية ضد هاني شاكر، وأعضاء مجلس إدارته، لكن المكتب القانوني قام بتقديم كافة المستندات لمكتب النائب العام، التي تدل على سوء نية المدعين، ضد هاني شاكر، وتم اكتشاف المؤامرة وقضت محكمة مدينة نص بإلغاء 3 قضايا لعدم ثبوت أي اتهامات واضحة ضد هاني شاكر”.

وعن الاستقالة قال هاني شاكر: “لن أترك أعضاء النقابة يواجهون مثل هذه الاتهامات والمكايد وحدهم، وسأظل أدافع عنهم لتحقيق المزيد من الإنجازات:.

واستكمل:”النقابة حققت في عام ونصف إنجازات هائلة حيث وصلت ودائعها لـ11 مليون جنيه، وهناك حساب جاري يقدر بـ 5 مليون جنيه، علما بأن النقابة تصرف شهريا مايزيد عن مليون جنيه في مشروع العلاج والمعاشات.

من جانبه، قال طارق مرتضى المستشار الإعلامي لنقابة الموسيقيين:”كل المهاترات التي نتعرض لها لن توقف قطار الإنجازات والنجاحات التي حققها هاني شاكر، ونعاهد الجميع على المضي قدما في تقديم المزيد من الإنجازات من أجل رفع الشأن الموسيقى المصري.

هاني شاكر هاني شاكر هاني شاكر هاني شاكر هاني شاكر هاني شاكر