السر الذي ذبح شجون الهاجري: أنا لقيطة

عاشت الفنانة الكويتية شجون الهاجري طيلة حياتها حاملة في داخله سر خطير، ودائما ما كانت تخشى من فضحه بأي شكل من الأشكال.

الفنانة الكويتية قررت أخيرا التخلص من هذا الحمل الثقيل، وقامت بكشف هذا السر بنفسها، وهو أنها لقيطة ولا تعرف من أبويها.

شجون فاجأت جمهورها في شهر سبتمبر عام 2013 بتدوينة قالت فيها: “أنا مرتاحة خلاص اليوم اقدر أقولكم مافي بعد أسرار بينا .. عرفتوا السر اللي كان ذابحني اني مو عارفه متى أقول .. نعم أنا من دور الرعاية الشؤون تبنتني أمي حياة و أبوي مطر، وربوني و عرفت و أنا عمر 13 سنة أني مو بنتهم يتيمة، لقيطة”.

وأضافت: “والله سبحانه هو إلي كاتب هالشي وافتخر فيه والحمد لله أمي وأبوي ماقصرو معاي والله يحفظهم لي و يشافيهم، وهدية رب العالمين لي انتوا».

شجون الهاجري

والد ووالدة شجون الهاجري بالتبني عاتبوها على إعلانها هذا السر، وبعثت والدتها التي ربتها رساله مؤثرة لها، قالت فيها: “شجون يمه صج ما حملت..بس يا يمه أنا ربيت، لازم تعرفين اني أمج، والله العظيم عمري مافكرت اني تبنيتج، ولا أرضى أحد يقول عنج لقيطة، ولا كنت ابيج تطلعين تتكلمين هذا الكلام، شلون تقولين جذيه.. ايدي شالتج وعيني شافتج وقلبي حبج..يمه اللي تسوينه صعب عليّ، لا ليلي ليل ولا نهاري نهار وانتي تلفونك مصكر، قلبي منشوي شوي، ولا اعرف حتى آكل الزاد…لا تسمعين كلام الناس، ياحبيبتي وروحي انتي، بس رديلي روحي يا يمه”.

وأضافت :”يمه ليش تسوين بنفسج جذيه.. صعب على قلبي القاج بالجرايد وعلى انستغرام تبجين وانتي منهارة، من ليلتها أنا مو نايمه..ربيتج صغيرونه حتى كبرتي وبفرح فيج، طول الوقت يايمه اتخيلج بالبيت تمشين والا نايمه ليش تعورين قلبي بغيابج..يمه انا ما فيني شدة عذاب انتي عارفه ابوج مريض وتعبان، وانا مجابلته محد معاي.. يا شجون يا بنيتي لا تسوين بروحج جذيه، انا حاسة فيج وانتي بعيدة عني كلشي يصير فيج احسه تكفين يا بنتي عيشي حياتج لا انتي اول وحدة ولا أخر وحدة الناس تزوجوا وعاشوا حياتهم هذه كتبة الله”.

والد شجون الهاجري بالتبنيوالدة شجون الهاجري

وبعد عدة أشهر من الفرقة بعد القرار الذي اتخذته شجون بالابتعاد عن والدها ووالدتها بالتبني، عادت لهما من جديد، وأدخلت السعادة من جديد على الأسرة الصغيرة.