بالفيديو.. فيلم عربي استخدم فيه “الواقي الذكري” على طريقة أحمد مالك

أثار الفنان الشاب أحمد مالك ضجة واسعة بعد استخدامه “الواقي الذكري”، ونفخه على شكل بالون وتوزيعه على جنود الأمن المركزي، برفقة شادي أبو زيد مراسل برنامج “أبلة فاهيتا”.

أحمد مالك، لم يكن الأول الذي استخدم “الواقي الذكري”، بهذه الطريقة فقد سبقه إليها الفنان المصري باسم سمرة، في فيلم “بصرة”.

وتدور أحداث الفيلم الذي أخرجه أحمد رشوان، وقام ببطولته باسم سمرة، ورانيا جبران حول شاب يعمل مصورًا فوتوغرافيًا، متمردًا على الحياة، ودرس الحقوق في مصر وذهب إلى فرنسا لإكمال دراسته للحصول على الدكتوراه فيها، لكنه عاد إلى مصر غاضبًا من كل قوانينها، ويلعب الزمن دورًا مؤثرًا في الأحداث، حيث تدور أحداثه في ٢٠٠٣ أثناء سقوط نظام صدام حسين في العراق والغزو الأمريكي لها.

وفي المشهد يجلس باسم، ينفخ في الأوقية الذكرية ويجعلها بالونات وهو يشاهد لقطات من نشرة للأخبار، بعد أن أخبرته حبيبته أنها لا ترغب في ممارسة الجنس معه قبل أن تحبه حبًا حقيقيًا.

باسم سمرة