بعد تقمصه لشخصيته.. تعرف على حقيقة مقاضاة هيكتور كوبر لرامز جلال ووقف برنامجه

بعد تقمصه لشخصيته في برنامجه الرمضاني الجديد “رامز تحت الصفر”، أكدت عدد من المصادر الصحفية أن الأرجنتيني هيكتور كوبر، المدير الفني للمنتخب المصري لكرة القدم، قرر مقاضاة الفنان المصري رامز جلال ووقف برنامجه.

وأكدت المصادر أن هيكتور كوبر غضب بشدة من استخدام رامز لشخصيته في برنامجه المشهور دون الرجوع له أو أخذ الأذن منه أو الحصول على موافقته قبل استخدام شخصيته.

كوبر خرج عن صمته لينفي صحة هذه الأنباء، مؤكدا أن الأمور لا تستحق أن تصل إلى مقاضاة برنامج من أجل التقليد طالما طاقم العمل لم يتدخل في حياته الشخصية.

وأضاف: “أنا أرى أن طاقم العمل قام بمجهود طيب، على الرغم من أني لم أرى سوى 180 ثانية فقط”، إلا أنه أكد أنه يرى أن الشخصية التي يجسدها رامز جلال لا تعبر إطلاقا عن نفسه ولا تشبهه.

يذكر أن رامز جلال قد استغل شخصية هيكتور كوبر، للإيقاع بضيوفه في مقلبه الرمضاني الجديد، وذلك عن طريق تقمص شخصيته بعد ارتدائه “ماسك” له نفس ملامحه.

هذا بالإضافة إلى تقمص رامز شخصية “أخت كوبر” في بعض الحلقات، والتي يتم فيها استضافته لاعبي كرة القدم، حيث أن شخصية كوبر ستكون مكشوفة لهم، نظراً لمعرفتهم الجيدة بالمدير الفني ورؤيتهم له بصفة مستمرة.

يذكر أن رامز جلال، اختلف هذا العام في تنفيذ مقالب برنامجه واعتمد للمرة الأولى على حيوانات مفترسة، حيث يفاجئ بها النجوم ضحايا مقالبه في البرنامج والذي قام بتصويره في روسيا، مستغلًا أحداث مباريات كأس العالم 2018، للإيقاع بضحاياه.

ومن أبرز النجوم ضحايا رامز جلال هذا العام كل من شيرين عبدالوهاب، وغادة عبدالرازق، وياسمين صبري، وأحمد آدم، وهنا الزاهد، وريم مصطفى، وديانا حداد، وغيرهم.

/* MOHANNAD QAMARA || JC MAN */