بعد 27 عامًا من رحيلها ابنة مديحة كامل تكشف “القصة الحقيقية” لحجاب والدتها

10 فبراير 2019 - 9:29م أحمد عربى، مشاهير القاهرة - كل النجوم 68 مشاهدة

كشفت ميريهام الريس، ابنة الفنانة المصرية الراحلة مديحة كامل، القصة الحقيقة لحجاب والدتها، وكيف اتخذت هذا القرار.

ميريهام، قالت خلال لقائها في برنامج «الستات ما يعرفوش يكدبوا»، والمذاع عبر فضائية cbc، إن القصة المنتشرة حول حجاب والدتها ليست حقيقة لأنها لم تكن محجبة وقت قرار والدها الاعتزال والحجاب.

وأضافت، والدتها ارتدت الحجاب أولا، وظلت تطلب منها أن ترتديه أيضًا، لكنها كانت تقول لها إنها صغيرة ولا تريد أن ترتديه الآن.

وتابعت، أن والدتها ظلت تدعو الله لكي يهديها إلى الحجاب، وهو ما حدث بعد 3 أشهر من حجاب والدتها، قررت هي الأخرى ارتداء الحجاب.

ومن أشهر الأشياء التي كتبت أن ابنتها هي من جعلتها ترتدي الحجاب، فهي كانت محجبة وأقنعت والدتها بالأمر.

وذكرت مريهام أنها دخلت عالم تصميم الأزياء قبل رحيل والدتها، وصممت لمديحة كامل بعض الملابس التي ظهرت بها في عدد من الفعاليات الفنية، حيث صممت لها فستان سواريه لتحضر به تكريمها في أحد المهرجانات، كما أهدتها فستان لترتديه في إحدى حفلات رأس السنة.

وأكدت ابنة مديحة كامل أن والدتها كانت تعطيها نصائح في البداية على تصميماتها، إلى أن باتت تنال إعجابها، وأكبر تشجيع منها أنها ارتدت تصميمات لها  في مناسبات هامة، وخلال الحلقة أيضًا ظهرت حفيدة مديحة كامل، وارتدت إحدى تصميمات والدتها مريهام كمساعدة منها لها.

وعن ملابس مديحة كامل، أوضحت ابنتها أنها احتفظت ببعض القطع التي لها ذكريات مميزة مع والدتها، وارتدتها في بعض الأفلام، مثل “الصعود إلى الهاوية” و”ملف في الآداب”، أما باقي ملابسها فوزعتها صدقة جارية على روحها.

ولفتت ابنة مديحة كامل ّ إلى أن والدتها كانت تحب اللون الأحمر، وكان يليق عليها، كما كانت تحب ارتداء الملابس البسيطة مثل الجينز والتيشرت، وتفضل الظهور بدون وضع أي مكياج.

ولدت “مديحة كامل صالح” يوم 3 أغسطس عام 1946م بمدينة الإسكندرية، ثم انتقلت عام 1958م مع عائلتها إلى القاهرة، وهناك التحقت بكلية الآداب جامعة عين شمس عام 1963م.

تزوجت الفنانة “مديحة كامل” خلال حياتها ثلاث زيجات، الأولى كانت من رجل الأعمال “محمود الريس” الذي أنجبت منه ابنتها الوحيدة “ميرهان”، بينما كان زواجها الثاني من المخرج السينمائي “شريف حمودة”، وفي المرة الثالثة تزوجت من محام مصري.

بدأ المشوار الفني لـ”مديحة كامل” عام 1963م وهي لا تزال طالبة بالجامعة حيث قدمت مجموعة من الأدوار الصغيرة في السينما والمسرح، ثم تدرجت في الأدوار الثانوية حتى حصلت علي دور البطولة أمام الفنان “فريد شوقي” من خلال فيلم “30 يوم في السجن”.

اختفت الفنانة المصرية بعد ذلك عن الفن نحو عامين أو أكثر ثم عادت من جديد في مجموعة من الأدوار بمصر ولبنان، التي لم تجلب لها الشهرة الواسعة إلا أنها حققت من خلالها انتشاراً كبيراً، فلعبت أدوار البطولة الثانية في الكثير من الأفلام حتى جاءتها الفرصة للبطولة المطلقة في فيلم “الصعود إلي الهاوية” لتنطلق بعد هذا الفيلم نحو عالم النجومية.

تميزت “مديحة كامل” بوجهها الجذاب الذي يحمل مزيج من البراءة والإثارة، مما ساعدها على تنوع أدوارها على في السينما والمسرح والتليفزيون، ومن أبرز أعمالها السينمائية “مطاردة غرامية”، و”أصعب جواز”، و”المعلمة سماح”، و”درب الهوى”، و”في الصيف لازم نحب”.

بينما من أبرز أعمالها التلفزيونية: “العنكبوت”، و”الأفعى”، و”الورطة”، و”الغشاش”، و”البشاير”، و”ينابيع النهر”، بالإضافة إلى عدد من الأعمال المسرحية المتميزة منها “هاللو شلبي”، و”يوم عاصف جداً”، و”حلو الكلام”، و”لعبة اسمها الفلوس”.

في عام 1993م أعلنت الفنانة الراحلة ارتدائها الحجاب واعتزال الحياة الفنية، وكان آخر أفلامها “بوابة إبليس” الذي أُتلفت بعض مشاهده وتمت إعادة تمثيل المشاهد التالفة بواسطة دوبليره لرفضها العودة للتمثيل رفضًا قاطعًا.

ظلت “مديحة” بعيدة عن الأضواء حتى وفاتها في رابع أيام شهر رمضان المبارك الموافق 13 يناير لعام 1997م في بيتها، بعد أن أدت صلاة الفجر جماعة مع ابنتها وزوج ابنتها، ثم خلدت للنوم، وتم العثور عليها ميتة في ظهر اليوم التالي.

كانت الراحلة تعاني من صراع مع مرض القلب طوال حياتها حيث أصيبت لأول مرة بجلطة عام 1975م، إلا أن حالتها الصحية تدهورت بشكل كبير قبل وفاتها بعام حيث ظلت طريحة الفراش بالمستشفى لمدة عشرة أشهر بسبب ضعف عضلة القلب وتراكم المياه على الرئة.

الكلمات الدلالية لـ بعد 27 عامًا من رحيلها ابنة مديحة كامل تكشف “القصة الحقيقية” لحجاب والدتها

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “بعد 27 عامًا من رحيلها ابنة مديحة كامل تكشف “القصة الحقيقية” لحجاب والدتها“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور