تطور جديد في قضية سعد المجرد.. المحكمة تقضي بوقف مراقبته وإزالة السوار الإلكتروني

تطور جديد في قضية سعد المجرد.. المحكمة تقضي بوقف مراقبته وإزالة السوار الإلكتروني

في تطور جديد في قضية الفنان المغربي سعد المجرد، قرر القضاء الفرنسي إزالة السوار الإلكتروني الذي كان ملزما بارتدائه، ضمن شروط إطلاق سراحه المؤقت.

وبناء على هذا القرار فأن سعد لمجرد يكون قد خرج دائرة المراقبة في فرنسا، والتي يتواجد بها منذ شهر إبريل الماضي، ويستطيع الآن التجوال بحرية.

وأكدت بعض المصادر أن هذا القرار يعد تمهيدا لإعلان براءة الفنان المغربي قريبا، وعودته لوطنه لاستكمال مشاريعه الفنية.

قرر القضاء الفرنسي بوقف مراقبة الفنان المغربي سعد المجرد وإزالة السوار الإلكتروني الذي كان ملزما بارتدائه، ضمن شروط إطلاق سراحه المؤقت.

ويعد ذلك تطور مهم في قضية الفنان المغربي، حيث أنه بذلك يكون قد خرج من دائرة المراقبة في فرنسا، والتي يتواجد بها منذ شهر إبريل الماضي، ويستطيع الآن التجول بحرية.

بعض المصادر القانونية أكدت أن هذا القرار يعد تمهيدا لإعلان براءة الفنان المغربي قريبا، وعودته لوطنه لاستكمال مشاريعه الفنية.

يذكر أن مصادر كانت قد أكدت لموقع “ميديا بار” إن القضية أحيلت على المحكمة الجنائية بدلًا من محكمة الاستئناف، مما يؤكد أن تهمة الاغتصاب قد أسقطت عن الفنان المغربي، حيث إن قضايا العنف والاغتصاب حسب القضاء الفرنسي تجري محاكمتها بمحكمة الاستئناف.

من هو سعد المجرد؟

  • مطرب مغربي من مواليد 7 إبريل 1985.
  • ابن الفنان المغربي البشير عبدو والممثلة المغربية نزهة الركراكي.
  • عشقه للفن والغناء دفعه للمشاركة في برنامج “سوبر ستار” في موسمه الرابع سنة 2007 فحل في المركز الثاني بعد صاحب اللقب مروان علي.
  • أطلق أول عمل له “واعديني” على شكل فيديو كليب عام 2009.
  • من أشهر أغانيه أغنية “المعلم”، والتي أحدثت إنقلابا جماهيريا وسيطرت على الأسواق وحققت نسبة مشاهدة تفوق 460 مليون على موقع يوتيوب.
  • اتهم سعد المجرد أكثر من مرة بالتحرش والاغتصاب، أولها في الولايات المتحدة في فبراير 2010 حيث اتهم غيابيا باغتصاب فتاة من بروكلين. لكنه لم يحاكم بسبب مغادرته للولايات المتحدة قبل اعتقاله.
  • تم القبض على سعد لمجرد في 26 أكتوبر 2016 من طرف الشرطة الفرنسية بتهمة اغتصاب فتاة في الفندق الذي كان يقيم فيه، وسجن لمدة تقارب 6 أشهر على ذمة التحقيقات، فيما أعلن عن إطلاق سراح مشروط في 13 أبريل 2017 بعدم مغادرة حدود فرنسا قبل الانتهاء من محاكمته في القضية.