تعرف على علاء عبد الخالق مطرب التسعينات وقصة الطفل الذي صدمه بسيارته.. صور

تعرف على علاء عبد الخالق مطرب التسعينات وقصة الطفل الذي صدمه بسيارته.. صور

علاء عبد الخالق أحد أبرز مطربي التسعينات الذين صنعوا حالة جديدة فيالأغنية المصرية إلى جانب غيره من نجوم تلك الفترة.

ولد علاء عبد الخالق يوم 23 فبراير عام 1964 تخرج من المعهد العالي للموسيقى العربية وكون بعد تخرجه فرقة الأصدقاء مع المطربتين منى عبد الغني وحنان اللتان كانتا زملاء له في الدراس.

شارك معهم الفنان عمار الشريعي في هذه الفرقة وتعاون علاء عبد الخالق مع الفنان حميد الشاعري من خلال ألبومه الأول مرسال الذي أصدره  في عام 1985، وأصدر بعدها عدة ألبومات ناجحة منها: راجعلك، مكتوب، طيارة ورق، الحلم.

إنقطع علاء عن الغناء لمدة 6 سنوات ثم أصدر بعدها ألبوم حب مش عادي لكنه لم يطرح بالأسواق، وإنما طرح مباشرة على شبكة الانترنت.

علاء عبد الخالق من الفنانين الذين دخلوا ساحات المحاكم حيث صدم بسيارته طفل يدعى محمد عثمان يبلغ من العمر 11 سنة عند الكيلو 28 طريق مصر اسكندرية الصحراوى اثناء عبوره الجزيرة الوسطى وقام بنقله الى مستشفى امبابه العام.

جاء فى أقوال المطرب فى النيابة انه فوجئ بسيارة مرسيدس سوداء لم يستطع التقاط ارقامها تسير الى سيارته وفجأة قام قائد السيارة المرسيدس بالتوقف فجأة واتجه ناحية اليمين ليدخل محطة بنزين وعندما حاولت تفاديه فوجئت بهذا الطفل يعبر الطريق وحدث التصادم ولم استطع تفاديه والطفل كان ذاهبا لصلاة الجمعة وتحقيقات النيابة اكتشفت ان رخصة سيارة المطرب منتهية منذ عامين.