تعرف على قصة المرأة ذات اللحية.. وكيف حولت معاناتها لمهنة جعلتها من أشهر النساء؟.. صور

تعرف على قصة المرأة ذات اللحية.. وكيف حولت معاناتها لمهنة جعلتها من أشهر النساء؟.. صور

كشفت الناشطة والمعارضة هيرنام كور، عن المتاعب التي واجهتها منذ دراستها وهي في السادسة عشر وذلك بعد أن نما شعر وجهها وأصبح لها لحية تشبه الرجال.

هيرنا قالت: «إنها مصابة بمتلازمة تكيّس المبايض وهو ما يسمى بهيرومون تسيوستيرون، وهو أكثر من الهرمون الأنثوي، ومن أثاره الجانبية تساقط الشعر، و زيادة الوزن أو نقصانة، أو السكري، أو نمو شعر الوجه ، وهذا ما حدث معها».

وأضافت: «أنها اضطرت إلى حلاقة شعر وجهها بسبب مضايقات زملائها في المدرسة، كما عملت على تشقيرة ولكنها فوجئت بكثافة شعر وجهها، فقررت أن تطلق لحيتها وتنظر ما الذي تغير في حياتها، وأعطت للحيتها كل الإهتمام حتى أنها أطلقت عليها اسم “سونديري”».

وتابعت: «أن كل الأمور السلبية في حياتها تغيرت إلى إيجابية وجعلت من حالتها مهنة وظهرت بسببها على العديد من وسائل الإعلام، مؤكدة أنها محظوظة لأن هناك رجالًا ونساءً يعانون من السخرية من أجسادهم ولا يتحدثون».