تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة مصطفى متولي وصورته مع زوجته شقيقة عادل إمام

12 أبريل 2018 - 6:47ص sara عربى القاهرة - كل النجوم 6٬883 مشاهدة

كان يوم 5 أغسطس عام 2000 يوما حزينا على الوسط الفني الذي افتقد في ذلك التاريخ واحدا من الفنانين الذين يتمتعون بعلاقات طيبة مع زملائه وهو الفنان مصطفى متولي.

كانت الوفاة مفاجئة ما جعلها تشكل صدمة كبيرة لكل زملائه وكان في الليلة السابقة قد حضر سهرة صاخبة مع زملائه في مسرحية بودي جارد ومنهم بطل المسرحية عادل إمام لكن بمجرد عودته للمنزل توفي إثر سكتة قلبية مفاجئة.

قام زملاء مصطفى بتشييع جنازته ثم تلقوا صدمة أخرى بإصرار عادل إمام على عرض المسرحية في نفس يوم وفاة متولي ما أثار استياء الكثير منهم ومن بينهم بطلة العرض الفنانة رغدة.

رغم ذلك قال العاملون بالمسرحية إن عادل إمام انهار في الكواليس بمجرد انتهاء العرض في ذلك اليوم ودخل في حالة اكتئاب وأن ذلك ما يفسر تعمد عادل إمام عدم الحديث عن وفاة مصطفى متولي عند استضافته في برامج أو حوارات صحفية.

مصطفى متولي هو زوج شقيقة عادل إمام والفنان الذي شاركه معظم أفلامه السينمائية ومسرحياته على مدى مشواره وهو والد الفنان الشاب عمر متولي الذي أكد في تصريحات كثيرة أنه لم يطلب العمل مع خاله عادل إمام ولم يستغل شهرته.

الكلمات الدلالية لـ تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة مصطفى متولي وصورته مع زوجته شقيقة عادل إمام

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة مصطفى متولي وصورته مع زوجته شقيقة عادل إمام“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور