تفاصيل مثيرة لحادث كوبري ستانلي .. ومفاجأة في تحقيقات النيابة .. صور

روى شاهد عيان تفاصيل مروعة عن حادث كوبري ستانلي، بمحافظة الإسكندرية، الذي أسفر عن سقوط شاب في مياه البحر وفقدانه.

وقال المواطن على يوسف، في مداخلة مع برنامج «صح النوم»، على قناة «LTC»، إن سيارة ملاكي صدمت 3 طلاب على الكوبري، ما أدى لإصابة أحدهم وسقوط الآخرين في مياه البحر، وجرى إنقاذ الأول وجار البحث عن الثاني.

وأوضح «يوسف» أن «الشباب كانوا فوق الكوبري يلتقطون صور السيلفي، وبعد فتح الإشارة المروية السواق ضرب أمريكاني شمال في يمين (استعراض بالسيارة) حتى صدم الشباب»، مشيرًا إلى «تحطم سور الكوبري وسقوط الشباب الثلاثة في المياه».

وأضاف: «المواطنون أنقذوا أحد الشباب، ولكن الثاني كان متواجدًا في منطقة صخر، وتحتاج لمتخصصين لإنقاذه».

وأوضح: «الموجة سحبته أمام أعيننا حتى اختفى، وأمين الشرطة قال: هعمل له إيه، واختفى قبل وصول الضفادع البشرية».

وأشار إلى أن صاحب السيارة كان تحت تأثير الخمور، وكان معه فتيات، مؤكدًا القبض عليه.

وقد فجرت النيابة العامة في الإسكندرية، اليوم الخميس، مفاجأة في تحقيقات حادث كوبري ستانلي، حيث أثبت الكشف الطبي تبين أن سائق السيارة المتسببة في الحادث كان في حالة سكر.

وكانت سيارة ملاكي يقودها طالب بكلية التجارة جامعة المنوفية صدمت 3 طلاب على كوبري ستانلي، أمس الأول، ما أدى إلى إصابة أحدهما وسقوط آخرين في مياه البحر، وجرى إنقاذ الأول والبحث عن الثاني.

تعود بداية الواقعة إلى تلقي قسم شرطة أول الرمل بلاغًا من إدارة شرطة النجدة، يفيد وقوع حادث تصادم ومصابين بطريق الجيش أعلى كوبري ستانلي، انتقل مأمور وضباط القسم لموقع الحادث.

وتبين أنه أثناء سير السيارة ملاكي المنوفية قيادة المدعو “ي.ج.و” 19 عامًا، طالب بكلية التجارة بجامعة المنوفية، مقيم بميت خاقان مركز شبين الكوم بمحافظة المنوفية أعلى الكوبري اختلت عجلة القيادة بيده، ما أدى إلى انحراف السيارة يمين الطريق وصعودها أعلى الرصيف.

واصطدم قائد السيارة بالحاجز الحديدي وكل من “م.أ.م” 21 عامًا، طالب بكلية الآداب جامعة الإسكندرية، مقيم بعزبة الأفراد محافظة مطروح، مصاب بجروح  بالوجه والركبة اليسري والفخذ الأيمن وسحجات بالساق اليمنى، و”م.ح.ش” 21 عامًا، طالب بكلية التجارة جامعة طنطا، مقيم بمدينة مطروح، و”أ.ز.ال” 22 عامًا، طالب بكلية الحقوق بجامعة الإسكندرية، لا توجد به ثمة إصابات، وسقوط الأول والثاني بمياه البحر.

ونجحت قوات الحماية المدنية “وحدة الإنقاذ النهري ” في إنقاذ الأول، وجار البحث عن الثاني، ونقلت المصاب للمستشفى الرئيسي الجامعي للعلاج.