توقعات برج الدلو 2017 .. سنة رائعة تنسى فيها الماضي ووعود عاطفية تتحقق

برج الدلو

إنها سنة استثنائية لم تعرف منذ فترة طويلة تأُثيرات فلكية مناسبة كالتي تحملها إليك. لقد انتهت الدورة السلبية التي عانيت منها وأًصبحت وراءك،وها أنت تطلّ على حياة جديدة غنيّة بالتجارب والتطوّرات والأحداث التي ستترك أثرها على حياتك لسنوات عدّة.
إن كوكب جوبيتير، الذي دخل برج الميزان في أيلول (سبتمبر) من عام 2016 وحمل إليك الوعود، يستقرّ في هذا البرج الصديق حتى تاريخ 11 تشرين الأول (أكتوبر)، ويشير إلى نجاحات في شتّى الحقول وإلى حظ كبير يرافق الخطوات وتغييرات لمصلحتك ومفاجآت تحتفظ بها الحياة لك.
استقبل هذه السنة بفرح وتفاؤل، واترك الأحداث تثبت لك صدق هذه التوقّعات، واستفد من هذا المناخ الواعد، ولا تفوّت الفرص الجيّدة التي تتوفّر لك طوال السنة وحتى تشرين الأول (اكتوبر).
لا شك أنك مررت بفترات صعبة وبتوتر وتراجع معنوي في سنة 2016، وقبل شهر أيلول (سبتمبر)، كما تعرّضت لبعض الخسائر وواجهت الصعوبات. ها أنت الآن تعاود صعود السلّم وتنسى الماضي وتنظر إلى الأمام، لأنك تطلّ على سنة رائعة تعوّض خلالها عمّا فات وعن الوقت الضائع، فتنطلق واثقاً وتحصل على ما تريد وتثبت أوضاعك، فتبدأ مشواراً معبّداً بالآمال والأحلام وتنفّذ رغبة دفينة طالما راودتك، وتشغل منصباً تحلم به فتتقدّم مشاريعك بسرعة فائقة وبدون عوائق تذكر.

برج الدلو على الصعيد الصحي:
تتمتّع بوضع صحي مناسب، فلا كواكب تشير إلى طوالع مناوئة في هذا المجال، فقط عندما ينتقل جوبيتير في 11 تشرين الأول (اكتوبر) إلى برج العقرب، يتسبّب ببعض الإرهاق أو الوهن.
إن منزل الصحة يبدو فارغاً هذه السنة، لكن طبعاً هناك بعض الأوقات تحتاج معها إلى الاهتمام بنفسك إذا شعرت بأي عارض.انتبه لنظامك الغذائي وللأمعاء.كذلك يجب أن تهتم بالحساسيات الجلدية وآلام الرجلين والركبتين.

برج الدلو على الصعيد المهني والمادي:
تقبل على دراسة أو عملية تدريبية تفكر بها، فأنت تتمتّع بالجرأة اللازمة وبعفوية تجعلك تقبل على اختبارات وتجارب بدون تردّد.
تنتقل من التخطيط إلى التنفيذ بسرعة، وتمرّ بأحداث غنية وظروف استثنائية توقظ في قلبك الشغف.تواصل ربما مشروعاً بدأ في فصل الخريف الماضي وتلتقط الإشارات كالرادار فتتزوّد بالمعلومات وتوظّفها في الإطار المهني المفيد لك. لكن يخشى عليك من التعب والإرهاق والتبعثر بين اتجاهات عدّة، كما يخشى من الغلط بسبب تراكم الأعمال.
قد تتّسم هذه السنة بسفر مهم، حيث تكتشف آفاقاً جديدة وصداقات تدفعك إلى أجواء غريبة عنك. هذه هي سنة المعرفة والتجارب غير الاعتيادية والبحث عن الحقائق والمعلومات التي تخدم مصالحك،توحي لك الأحداث بأفكار كثيرة، ولو أنك تواجه بعض الاعتراض والاحتجاج إلا أن الأفلاك تنصحك بالصبر والمثابرة وباعتماد الدبلوماسية لكسب الناس إلى قضاياك.
قد تقود فريقاً أو تترأس مهمّة على أثر صدفة ما، وتحقق نجاحاً فتكون الحوافز كثيرة ومشجّعة. لا تتردّد بطلب النصيحة واستشارة بعض الاختصاصيين، لكي يرشدوك إلى الطريق الصحيح حتى لا تتورّط في أخطاء محتملة.

برج الدلو على الصعيد العاطفي والشخصي:
يحمل إليك هذا العام وعوداً عاطفية شتّى ولقاءات غنية وصداقات متنوّعة. إذا كنت تعيش فراغاً ما، فإنك تعبئه كما تطلّ على علاقات مشوّقة إذا كنت عازباً، وتتقرّب من الحبيب إذا كنت مرتبطاً، تصارع الناس من أجل من تحب وتقف في وجه الرياح، كذلك تكون محاطاً بالمحبّين والحريصين على سلامتك وسعادتك.
قد تقع في الغرام ويجذبك ربما شخص ينتمي إلى حضارة وثقافة مختلفتين، بعض مواليد الدلو يخططون لزواج في عام 2017، والبعض الآخر يكتشفون الحقائق ويرفعون القناع عن أحد أو إحدى المخادعين/ات. قد تستقبل طفلاً إذا كنت تسعى لذلك.
يكون لكوكب فينوس تأُثير خاص عليك هذه السنة لأنه يراوح مكانه استثنائياً بين شباط (فبراير) وحزيران (يونيو) في برج الحمل، ما يجعلك مندفعاً في مبادراتك الشخصية ومتحدّياً كل العقبات في طريق من يهتفإليه قلبك.