جسدت شخصية الشيماء أخت الرسول وارتدت بدلة الرقص في نفس العام.. قصة الفيلم الذي أدخل سميرة أحمد ساحات القضاء.. صور

جسدت شخصية الشيماء أخت الرسول وارتدت بدلة الرقص في نفس العام.. قصة الفيلم الذي أدخل سميرة أحمد ساحات القضاء.. صور

في عام 1972 قدمت الفنانة سميرة أحمد شخصية الشيماء أخت الرسول في الرضاعة في فيلم شارك في بطولته عدد كبير من النجوم على رأسهم الفنان أحمد مظهر وأخرجه المخرج حسام الدين مصطفى.

كان حسام الدين مصطفى قد تعاقد مع سميرة أحمد ألا تقوم ببطولة أي فيلم لمدة سنتين أحرتاما لشخصية الشيماء لكن ذلك لم يحدث حيث صدمت سميرة أحمد الجميع وقامت ببطولة فيلم “بنت بديعة في نفس العام.

كانت الصدمة أن سميرة أحمد تقدم في الفيلم لأول مرة شخصية راقصة في كباريهات ما دفع حسام الدين مصطفى إلى أن يرفع دعوى قضائية ضدها لخرقها التعاقد الذي تم بينهما.

اعتبرالنقاد أن سميرة أحمد قد أساءت الاختيار فكان هذا الفيلم ضعيف المستوي ودورًا غريبًا علي سميرة ولم يكن مناسبًا لها، حيث ارتدت فيه بدلة رقص وهذه الشخصية بعيدة تمامًا عن شخصيتها الهادئة التي طبعت في ذاكرة مشاهديها.

تدور قصة فيلم “بنت بديعة” حول فتاه فقيرة تحب شاب من الأثرياء وتنجب منه ابنه وترفض عائلته الزواج منها أو رعايتها وتقوم بطردها، تسير بديعة بلا هدي فيقابلها شباب منحرف يحاولون الاعتداء عليها ويخطفون ابنتها منها، وتنهار فتحاول أن تعمل عملا شريفا ولكنها لا تجد إلا أن تعمل في الكباريهات.

شاهد أيضاً: التاريخ الفنى للفنانة ثريا فخري بنت لبنان أصغر أم فى السينما المصرية