جيهان فاضل بعد الشتائم التي تعرضت لها بسبب أحمد مالك: ليا الفخر إنه يكون ابني

جيهان فاضل
تعرضت الفنانة المصرية جيهان فاضل، لانتقادات حادة بعد انتشار فيديو “الواقي الذكري”، للفنان الشاب أحمد مالك وشادي أبو زيد مراسل برنامج “أبلة فاهيتا”، وذلك بسبب اعتقاد البعض انها والدة مالك الحقيقة وأنها لم تحسن تربيته.
جيهان فاضل، ردت على هذه الانتقادات عبر صفحتها الشخصية بموقع “فيس بوك”، قائلة: “تقريبا علشان طلعت مامته في مسلسل “الشوارع الخلفية”، وأحب أقول للناس العسل دي بغض النظر عن رأيي في اللي عمله، مالك من أجدع و أجمل وأنضف الشباب اللي عرفتهم ورغم أن كان عمره ١٥ سنة وقت الثورة، لكن أرجل من ميت واحد من اللي بيشتموا فيه و ليه الفخر إن يتقال أنه إبني”.
يذكر أن أحمد مالك كان قد اعتذر عن واقعة الفيديو، بينما دافع شادي عن نفسه مؤكدا أنه لم يقتل ولم يعذب قائلا: “أنا حتى مفقعتش عين متظاهر ولا سحلت بنت في قلب الشارع وعريتها…ولا هو يعني كان لازم اغتصب بنت في كمين علشان الموضوع يهدا ؟”، مشيرا إلى أنه شخص عادي بيهزر وبيسخر وبيخاف كمان بس بيحاول يتمسك بأفكاره.