google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

حارب الفتنة الطائفية وشارك في ثورة 1919.. جوانب خفية في حياة نجم الكوميديا الراحل حسن فايق.. صور

google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

حارب الفتنة الطائفية وشارك في ثورة 1919.. جوانب خفية في حياة نجم الكوميديا الراحل حسن فايق.. صور

google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

في عام 1911 اندلعت الفتنة الطائفية في محافظات مصر، خاصة في أسيوط، عام 1911لدرجة بلغت التفكير في تقسيم مصر لدولتين شمال مسلم وجنوب مسيحي، كما بدأت الجماعات المتطرفة في أنشطة إجرامية، إذ اتجهوا للاغتيالات السياسية.

ومع إعلان الحماية البريطانية على مصر كان لابد أن يصاحب ذلك موجه مقاومة، ومن هنا برز دور المقاومة الشعبية، وكان الزعيم سعد زغلول، والفنان حسن فايق من أفرادها.

هذا هو الجانب الخفي في حياة نجم الكوميديا الراحل الذي عرف بأدواره الكوميدية مع إسماعيل ياسين ونجيب الريحاني واشتهر بضحكته المميزة.

كان لحسن فايق دورًا سياسيًا لا ينسى في مقاومة الاحتلال البريطاني ومكافحة خطر الفتنة الطائفية في مصر بفنه وإيمانه بأن قضية الاستقلال لا غاية سواها، وكان صديقا مقربا من الزعيم الراحل سعد زغلول، قائد ثورة 1919.

“أحمد وحنا”، كان أول عمل فني تمثيلي عن الوحدة الوطنية، وقدم للجمهور أثناء ثورة 1919، وذكر كتاب “أبيض وأسود” للكاتب أشرف بيدس، أن الفنان الراحل حسن فايق  أول من قدم عملًا فنيًا يدعو للتعايش السلمي بين المسلمين والمسيحيين أثناء ثورة 1919، وهو عبارة عن منولوجات تحث المصريين على مقاومة الاحتلال الإنجليزى.

عندما قامت ثورة 1919 ركز حسن فايق جهوده في تأليف المنولوجات والأزجال الحماسية التي تثير حماس الجماهير وطلب منه صديقه المقرب سعد زغلول مواصلة هذا العمل دعما للوحدة الوطنية ودعما لثورة الشعب في عام 1919.

شاهد أيضاً: طبيب إسرائيلي يكشف شهامة جنود مصر في حرب 1973