حفنة من التراب احتفظت بها شادية حتى وفاتها

1 ديسمبر 2018 - 11:27م أحمد زمان يافن، عربى، مشاهير القاهرة - كل النجوم 69 مشاهدة

تزامنا مع الذكرى الأولى لرحيل الفنانة المصرية شادية، تم الكشف عن عدد من أسرارها الشخصية والمتعلقات التي احتفظت بها طوال حياتها.

الكاتبة أمنية الغنام، قالت خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «هذا الصباح»، والمذاع عبر فضائية  «إكسترا نيوز»: «احتفظت شادية بحفنة من الرمل، طوال حياتها وكانت من جبل عرفات، وحصلت عليها  حينما كانت تؤدي مناسك العمرة بعد فترة اعتزالها».

وأضافت: «شادية طلبت حينها أن تحتفظ بحفنة رمل من جبل عرفات، ولبى أحد الأمراء السعوديين طلبها، بعدما أهداها “بونبونيرة” تحتوي على تلك الحفنة، وظلت محتفظة بها في ركن خاص بداخل غرفة نومها، إلا أن الأسرة فضلت الاحتفاظ بها بعد ذلك على طاولة في أحد أركان الصالون».

وتابعت: «الفنانة الراحلة تبرعت بكل فساتينها، وتخلصت من أشياء عديدة، مثلها مثل أسرتها، التي تخلصت من الرسائل الخاصة التي كانت بينها وبين الفنان الراحل صلاح ذو الفقار، و الرسائل التي كانت بينها وبين حبها الأول، إلا أنهم ما زالوا محتفظين ببعض أشرطة الكاسيت، التي تتضمن تسجيلات صوتية لها في البروفات والحفلات الخاصة، والتي لن تخرج للنور أبدًا، وذلك لرغبة أسرتها في ذلك».

وأكدت من خلال زيارتها لمنزل الفنانة الراحلة أن شادية كانت معطاءة جدًا، لأنها كانت متكفلة بأقاربها أو بالذين خدموها، بالإضافة إلى أنها كانت تمتلك دفترًا خاصًا يحتوي على أسماء معينة وبجانب كل اسم مبلغًا ماليًا كبيرًا، يوزع شهريًا عليهم، مشيرة إلى أنه لم يستطع أحد الاقتراب من ذلك الدفتر حتى مدة قصيرة جدًا من وفاتها.

وأشارت إلى أن الوحيد الذي كان يطلع عليه دائما هو سائقها الخاص، الذي كان على دراية كبيرة بأمورها المالية.

رحلت شادية يوم 28 نوفمبر عام 2017، بعد أن تعرضت لنزيف في المخ دخلت على إثره المستشفى لتظل هناك حتى وافتها المنية.

الكلمات الدلالية لـ حفنة من التراب احتفظت بها شادية حتى وفاتها

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “حفنة من التراب احتفظت بها شادية حتى وفاتها“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور