حلا شيحة تعود بعد غياب طويل.. وتوجه رسالة مؤثرة  لناشري صورها قبل الحجاب

حلا شيحة تعود بعد غياب طويل.. وتوجه رسالة مؤثرة  لناشري صورها قبل الحجاب

عبرت الفنانة المعتزلة حلا شيحة، عن غضبها من قيام البعض بنشر صور لها من أعمالها الفنية قبل اعتزالها التمثيل عبر صفحتها الشخصية بموقع «فيس بوك».

حلا شيحة ردت على ناشري الصور برسالة قوية عبر صفحتها أكدت فيها أن كل هذه الأعمال لن تستفزها واعترفت أن لها أغلاطًا سابقة ولكنها كانت في سن صغيرة.

حلا شيحة قالت في رسالتها: «حابة أوضح حاجة بسيطة أي حد  يتعمد ينزل لي صورة من أفلامي السابقة علي صفحتي لن يستفزني أبداً بفضل الله و الذنب مش أنا اللي حخده ده حيكون كله علي الشخص اللي سولت له نفسه الأمر ده.. أنا بخاف من الله وحده الحمد لله قوية جدا بالله وحده، ثم الدعاء و ادعوا الله الثبات في كل لحظة في يومي».

وأضافت: «أنا ذقت الحياة بعيد عن الله، و بالقرب منه و لا أتخيل حياتي أن تعود كالسابق، و الحمد لله أنا بنت ناس طيبين وعائلة طيبة، ولي في حياتي السابقة بعض الأخطاء لكن أخطاء بنت في سن صغير شيء وارد و لابد منه،كل الإنسان يخطئ و لابد أن يخطئ و إلا فكيف يعرف الصواب».

وتابعت: «لست نادمة علي شيء مر من حياتي لان كل ما مضي قادني إلي الله و محبته و التعلق به، الدنيا دار اختبار لكل الناس إحنا جينا هنا لحكمة عظيمة و لهدف و لو الإنسان مسألش نفسه و حاسب نفسه كل فترة حيعيش كدة و خلاص، لازم نسأل نفسنا إحنا مين و هنا ليه و إيه السبب في وجودنا، أسئلة غيرت حياتي و حياة ناس كتير، واللي بيسأل بصدق غير اللي بيضحك علي نفسه بشوية أوهام تريحه و حيصدقها و خلاص».

وأنهت كلامها قائلة: «علشان كده بقول لأي حد بيحاول يؤذيني علي الصفحة أو يقول كلام عني بيحاول بيه يضايقني أقوله متحاول معايا وصعب تعرف، لإن مصدر قوتي و صبري و استمراري في طريقي من الله القوي المتين الجبار العزيز اللي لو كنت تعرف قدره مكنتش حتي فكرت انك تؤذي نفسك أيوة أنت فعلاً أذيت نفسك، أما أنا ففوضتُ أمري إلي الله والله المستعان علي ما تصفون».

يذكر أن حلا تزوجت من مسلم أجنبي يدعى «يوسف»، في يونيو 2006، واختفت عن أعين الإعلام من وقتها.