حلويات “تاتيانا” تشعل الثورة في “حوش بديعة” .. وتقتحم المصريين بخفة ودلع

19 مارس 2016 - 1:45ص admin عربى كل النجوم - خاص 1٬962 مشاهدة

لم يكن سهلا على الممثلة اللبنانية “تاتيانا” اقتحام العالم السفلي والطبقات الدنيا للمصريين، بعدما عرفها الجمهور المصري في أفلام السينما بدور البرنسيسة والفتاة الارستقراطية الدلوعة، ونجحت في تغيير هذه الذهنية بتجسيدها للشخصية الصعيدية القاسية في “ساحرة الجنوب”، ولكن لم يتصور أحد أن تجسد دور فتاة من فتيات الشوارع والمتسولين يوميا على خشبة المسرح في “حوش بديعة”.
وكان التحدي الاول لتاتيانا في تجسيدها لشخصية “مريم” في مسلسل “ساحرة الجنوب” حيث لم يكن يتوقع أن تجسد فتاة لبنانية شخصية امرأة صعيدية قاسية الطباع، ولكنها نجحت بالفعل في الجزء الأول الذي تم عرضه على قناة ام بي سي وحقق نجاحا جماهيريا كبيرا، الأمر الذي وصل إلى حد أن الجمهور ينتظر بلهفة الجزء الثاني من المسلسل الجماهيري.
تاتيانا ساحرة الجنوب

وكان التحدي الجديد الذي دخلته تاتيانا هو خوض التجربة المسرحية المصرية بقوة وذلك من خلال مشاركتها في بطولة مسرحية “حوش بديعة” الذي يعرض الآن على المسرح العائم بالمنيل، وذلك بجوار نجوم  الكوميديا المصريين مثل انتصار وسليمان عيد وشمس وإيهاب فهمي ومحمود مسعود ومنير مكرم وأشرف مصيلحي وغيرهم من النجوم.

وتناقش مسرحية حوش بديعة من تأليف أنور عبد المغيث، وإخراج ياسر صادق حال فئة من أدنى الفئات في المجتمع المصري، وهي قضية المتسولين في المناطق العشوائية، وإدمان المخدرات وغيرها من القضايا المرتبطة بهذه الفئة والتي ربما تبتعد كثيرا عن أذهان الجمهور المتابع للتطور الفني للممثلة اللبنانية تاتيانا ويجعل تجسيد مثل هذه الشخصية من الصعب جدا على الممثلة المعروفة بتقديم دور الفتاة الدلوعة والارستقراطية .

وقبلت تاتيانا التحدي الثاني بتجسيدها شخصية “حلويات” وهي ليست مجرد شخصية عادية في “حوش بديعة” بل هي فتاة متمردة تعمل على تغيير المفاهيم داخل الحوش وتصنع حالة من الثورة بجمالها أحيانا وخفتها أحيانا أخري، وتشكل جبهة من أعضاء الحوش المغلوبين على أمرهم، ضد جبهة الاستبداد والظلم الذي تقوده في الجهة الأخرى “انتصار” و”شمس” وسليمان عيد، ويساندها في ثورتها “إيهاب فهمي” الذي يجسد شخصية رسام ذهب إلى المسرح ليرسم الفتاة الجميلة “حلويات”ويقف بجوارها ضد الظلم والاستعباد والاستغلال داخل الحوش.

تاتيانا حوش بديعة
وتستخدم تاتيانا خلال عرضها لشخصية “حلويات” كافة أدوات الفنان المسرحي المتطور وهي الكوميديا والرسالة الإجتماعية والتراجيديا أحيانا، والاستعراض أحيانا أخرى، وذلك لتوصيل رسائل المسرحية للجمهور، وتجتذب تاتيانا خلال المسرحية أعين الجمهور بجمالها وقدرتها الفائقة على الاستعراض من أول لقطة لها على المسرح، حيث تدخل المسرح باستعراض راقص وغنائي معا، ثم ما تلبث أن تدخل في وصلة “ردح” أمام “انتصار” الأمر الذي يظهر تفوق كبير للفنانة التي تجيد تجسيد كل الشخصيات والتحرك داخل الشخصية ببراعة وجذب الأنظار إليها على خشبة المسرح.

12814272_485970101591536_754892476726707677_n
واستطاعت “تاتيانا” خلال المسرحية أن تقتحم قلوب وعقول الجمهور معا، حيث تمكنت من جذب قلوبهم وأعينهم بقدرتها على الاستعراض وتقمص تفاصيل الشخصية، وكذلك اقتحام عقولهم بتوصيل رسالة المسرحية من خلال قيادتها لجانب الخير داخل أحداث المسرحية في مواجهة محور الشر على الجانب الآخر.

عرض “حوش بديعة” يحمل الكثير من الرسائل وربما من يشاهده يستطيع أن يرى صورة مصر الحقيقية وحالة التذبذب داخل المجتمع المصري والاستقطاب الذي تقوده أحيانا قوى الشر أمام قوى الخير والارتباك الذي يعانيه المجتمع والذي تظهر كل تفاعلاته في خلال ساعتين من الكوميديا المخلوطة بالدراما والاستعراض معا في مسرحية متطورة تحمل الكثير من الآمال لعودة المسرح الهادف.

12805660_485970108258202_6503408195176456020_n

الكلمات الدلالية لـ حلويات “تاتيانا” تشعل الثورة في “حوش بديعة” .. وتقتحم المصريين بخفة ودلع

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “حلويات “تاتيانا” تشعل الثورة في “حوش بديعة” .. وتقتحم المصريين بخفة ودلع“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور