حنان ترك: لم أفكر يوما أن أصبح نجمة سينمائية.. ولو عاد بي الزمن لالتزمت بنصائح والدتي

حنان ترك: لم أفكر يوما أن أصبح نجمة سينمائية.. ولو عاد بي الزمن لالتزمت بنصائح والدتي

أكدت الفنانة المصرية حنان ترك أنها لم تفكر يوما أن تصبح نجمة سينمائية بل كانت لها هوايات أخرى، لكن موضوع التمثيل جاء بالصدفة.

حنان قالت: “الأمر جاء بالصدفة البحتة؛ عندما شاهدني المخرج الكبير خيري بشارة ورشحني للعمل في فيلم “رغبة متوحشة”، وكان عمري وقتها 15 سنة.. وقد كنت أمارس الباليه وأعشق الرسم منذ الصغر، وكنت أتمنى أن أصبح رسامة عندما أكبر”.

ووجهت نصيحة للأطفال بقولها: “نصيحتي للأطفال أن يحاولوا تحقيق أحلامهم واكتشاف أنفسهم، فكل منا مخلوق ليضيف شيئاً الى الكون؛ وليس مهماً أن تحقق من خلال ما تقدم مكاسب لنفسك، لأن ما ستقدمه للآخرين سيشعرك أيضاً بالسعادة”.

ومن ناحية أخرى تحدثت عن والدتها الراحلة، مشيرة إلى أنها كانت أهم صديقة في حياتها، وقالت: “أهم صديقة في حياتي هي أمي، ولو عاد بي الزمن الى الوراء لالتزمت بنصائحها ونفّذت كل ما قالته لي، فقد كنت أناقشها وأعارضها في بعض الأمور، ثم اكتشفت بعد رحيلها أنها كانت محقّة في كل شيء، ولذلك أتبع أسلوبها في تربية أبنائي”.

يذكر أن حنان ترك كانت قد اعتزلت الفن منذ سنوات، وكان آخر مسلسل لها «الأخت تريز»، وقامت فيه بتقديم دورين لشقيقتين كل منهما تنتمي لديانة مختلفة.

من هي حنان ترك؟

  • ممثلة مصرية من مواليد 7 مارس عام 1975، ولدت في القاهرة لأب كان تاجر للعطارة.
  • درست في معهد البالية وعملت كراقصة بالية لفترة وبعد دخولها التمثيل توقفت عن ذلك.
  • بدأت التمثيل بأدوار صغيرة وكانت بداية انطلاقتها عندما شاهدها المخرج خيري بشارة أثناء عرض مسرحية ماكبث فرشحها للعمل في فيلم رغبة متوحشة عام 1993، ثم أنطلقت إلى أدوار البطولة.
  • تزوجت أربع مرات، الزيجة الأولى كانت من رجل الأعمال أيمن السويدي لشهر وانفصلا بعد خلافات، والذي تزوج لاحقًا من الفنانة ذكرى، أما الثانية فكانت من رجل الأعمال المصري خالد خطاب وانجبا ولدان هما يوسف وآدم وحدثت بينهما خلافات أدت لطلاقهما.
  • تزوجت للمرة الثالثة في عام 2008. من محمد يحيى، وانجبت منه طفلا أطلقت عليه اسم”محمد”، ثم انفصلت عنه وتزوجت من محمود مالك، وأنجبت منه طفلتين هما “مريم ومنى”.
  • ارتدت الحجاب عام 2006 وقدمت به عدد من الأعمال الدرامية والسينمائية، ثم أعلنت قرار اعتزالها الفن عام 2012.