درة تتسبب في أزمة كبيرة لمسلسل “نسر الصعيد” .. وهذا هو رأي الجمهور !!

حققت الحلقات الثلاث الأولى من مسلسل (نسر الصعيد) بطولة النجم المصري محمد رمضان، نسبة مشاهدة عالية، حيث تخطت كل حلقة، حاجز المليون مشاهدة عبر موقع المشاهدات العالمي YouTube.

خلال الحلقة الرابعة، ظهرت الممثلة التونسية درة بدور (فيروز)، إلا أن ظهورها كان باهتاً وأضفى على الأحداث ثقلاً كبيراً. كما أن هناك عدة أسباب تجعل مشاركة درة في (نسر الصعيد) اختياراً غير موفق من مخرج المسلسل ياسر سامي، ومن بين تلك الأسباب:

1- تجسد درة شخصية فتاة مراهقة في أولى أعوام المرحلة الجامعية، وهو ما يعد غير مقنع نهائياً، خصوصاً وأن شكل درة لا يُقارن بشكل فتاة في هذا العمر، بل أن إطلالتها توحي بإطلالة امرأة في الثلاثينيات من عمرها.

2- درة لا تليق كبطلة أمام محمد رمضان، خصوصاً وأنه يجيد التمثيل بشكل محترف بينما هي لا تعرف حتى الآن، كيف توظف تعبيرات وجهها لتتماشى مع الشخصية التي تقدمها، ودائماً ما تمثل بتعبيرات وجه جامدة وثابتة ومكررة!

3- محمد رمضان يتمتع بخفة ظل ملحوظة، وكان الأجدر اختيار بطلة أمامه تمتلك نفس الروح وخفة الظل التي تفتقدها در ة تماماً.

ومعظم هذه الأراء كانت موجودة ضمن تعليقات الجمهور، وهو ما يمكن أن يتسبب في أزمة لنسبة مشاهدة المسلسل.