دنيا سمير غانم تفجر مفاجأة استعراضية للأطفال .. هل تتحول دنيا لنجمة استعراضية خلال السنوات القادمة؟!

ربما تكون الفنانة دنيا سمير غانم هي نجمة الاستعراض خلال السنوات القليلة القادمة ، فكثير من المشاهدين يرون فيها خفة الحركة والدم الذين يؤهلانها لأن تكون نجمة استعراضية كبيرة.

ويبدو أن دنيا قررت أخيرا أن تخوض تجربة تقديم فوازير أو مسرحيات استعراضية، بعد أن تلقت الكثير من العروض خلال الفترة الماضية.

وأعلنت دنيا لجمهورها عن استعدادها لتقديم عروض للأطفال، تتضمّن أغنيات مسلسلاتها التي حققت نجاحا كبيرا خلال الأعوام الماضية عند عرضها، وارتبط الأطفال بها.

وشاركت دنيا سمير غانم عبر حسابها على Instagram، صورة لشخصيات قدمتها في مسلسلاتها، وعقّبت على الصورة لتحكي أنها منذ طفولتها كانت تشاهد والدها الفنان سمير غانم، وهو يقدم عروضا للأطفال للشخصية الشهيرة “فطوطة”، ومن وقتها وهي تدرك أن من أهم الأشياء هي حب الأطفال للفنان، لأنه يكون حبا من القلب بلا سبب.

وقالت دنيا: “أنا طفلة كنت بشوف بابي بيعمل عروض فطوطة للأطفال من ضمن اعماله وعروضه، وعرفت ساعتها إن من أكبر النعم اللي ممكن تكون عند فنان.. هي حب الأطفال، لأنه بيكون حب من القلب من غير سبب ومن غير تفكير، ومن أول ما بدأت التمثيل وخصوصا آخر 3 سنين بعد المسلسلات “لهفه، نيللي وشريهان و في اللا لا لاند” بشوف ردود افعال الأطفال وبسمع كلمة “ولادي نفسهم يشوفوكي ومشغلين مسلسلاتك وأغانيكي 24 ساعة” .

وتابعت: “فحسيت إني لازم أعمل حفلات لايف مخصوص ليهم وكمان طبعا لأهلهم عشان أنا نفسي أشوف فرحتهم اللي بيوصفوهالي ما شاء الله الحمد لله، وفي الحقيقة.. أنا بجد نفسي أشوفهم أكتر من ما هم عايزين يشوفوني”.

ومن المقرر أن ينطلق «عالم دنيا» في مطلع أكتوبر المقبل، ويقام على مدى 6 أيام فقط، على أن تخصص الإيرادات الخاصة بالعروض لصالح إحدى المؤسسات الخيرية، التي تخدم الأطفال ذوي الحاجة، وذلك حسب الاتفاق بين الشركة المنتجة للعروض والفنانة دنيا سمير غانم.

شاهد .. يلتقيان في الحج صدفة بعد فراق 15 عاما – تلتقي بشقيقها بعد 15 عام