google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

ذئب بشري يهتك براءة 3 أطفال قاصرات وعاشرهن معاشرة الأزواج .. اعرف القصة الكارثية

google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

انتهك ذئب بشري براءة ثلاث طفلات جنسيًا، وبصورة وحشية وقام بتصويرهن عاريات وهددهن؛ حتى لا يفتضح أمره، حيث أقدم عامل بأحد محال السيراميك، على الاعتداء على كل من الطفلات: نورا 10 سنوات، مريم 12 سنة، ودنيا 10 سنوات، اللائي يسكن في قرية المعصرة، بمركز بلقاس، بمحافظة الدقهلية، التي تبعد عن المدينة مسافة طويلة، وذلك أثناء ذهابهن لتلقي أحد الدروس الخصوصية، بالقرية.

google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

بدأت تفاصيل الواقعة بعد أن نجح وليد، 34 سنة، متزوج، ولديه طفلان، في استدراج مريم.ع 12 سنة، في الصف الأول الإعدادي، إلى محل السيراميك الذي يعمل به، وقام بإدخالها مخزن المحل، وقام بتصويرها عارية، بعد أن أجبرها على خلع ملابسها، وقام بالتحرش بها، والاعتداء عليها جنسيًا بشكل شبه كامل، وهددها في حال إخبارها لأحد أن يقوم بنشر صورها لأهلها، وأنه سيقوم بتعذيبها وضربها.

ولم يكتف المتهم بذلك فحسب، بل وأجبرها على أن تأتي له عدة مرات إلى المحل، للاعتداء عليها جنسيًا، وبدأ بترغيبها بالمال، وقام بإعطائها الكثير من الأموال والحلوى مقابل ذلك، وفي كل مرة يقوم بتصويرها، بعد أن تمكن من تعطيل كاميرات المراقبة في محل السيراميك، الذي يعمل به، ويمارس به أعماله الشنيعة.

وقام المتهم باستدراج فتاة أخرى، نورا.ج، 10 سنوات، في الصف الخامس الابتدائي، أثناء ذهابها لدرس خصوصي بذات الناحية، وقام بتجريدها من ملابسها، وتصويرها، وقال لها إنها إن لم تأت إليه يوميًا، فسوف يعرض الصور على أهلها، ليضربوها ضربًا مبرحًا، وأنه يمارس هذا الفعل مع كل فتيات القرية، وعرض عليها صور مريم التي سبق وأن صورها لها، وبالمثل فعل ذلك للطفلة دنيا.
وقد قررت نيابة بلقاس، بحبس المتهم 15 يومًا، على ذمة التحقيقات وتم حبسه احتياطيًا، بمركز شرطة بلقاس، تحت الطلب على ذمة القضية.

محامي الفتيات الثلاث قال: إن القضية تم إدراجها جنايات، وأن المتهم تحت الطلب للعرض على قاضى الجنايات، وهي تمثل قضية هتك عرض صريح، حيث حاول معاشرتهن معاشرة الأزواج الكبار، وقد شهدت الفتيات بذلك أثناء التحقيقات، وسأطلب من القاضي توقيع أقصى عقوبة على المتهم ليكون عبرة للخارجين عن القانون، وراغبي الأفعال الشاذة، ولتحقيق الردع العام.