راندا البحيري تتعرض لانتقادات حادة من جمهورها بسبب هذه الصور

تعرضت الفنانة المصرية راندا البحيري، لانتقادات واسعة من جمهورها بعد نشرها صور لها برفقة عدد من أطفال الشوارع عبر صفحتها الشخصية بموقع “إنستجرام”.
راندا، علقت على الصور قائلة: “أطفال الشوارع في التجمع الخامس النهاردة، قضيت معاهم وقت حلو اوي، بس أتعرفت علي كام حد منهم و حبيتهم لدرجه أني مخنوقه أوي أني مش هشوفهم تاني كريم و نسمه و محمد”.

راندا البحيري
جمهور راندا انتقد إطلاقها عليهم اسم أولاد الشوارع، واتهموها بالعنصرية جراء هذا الوصف، وطالبوها باحترام خصوصية هؤلاء الأطفال لأنهم ضحايا المجتمع.

الفنانة المصرية ردت على التعليقات السلبية التي جاءتها بعد نشرها الصور قائلة: “فكرت كتير أوي قبل ما ارد عليكم وبصراحة مكنتش ناويه ارد من كتر ما كانت كومنتاتكم بالنسبه لي مستفزه ومش عاجبني أني أصلا ارد عليها، لكن قررت أصفي قلبي و ارد عليكم، يمكن حد غيركم يستفيد من النقاش”.

راندا البحيري

وأضافت: “انتوا شايفين أي كلمه أو وصف للأطفال الغلابة دول غير أطفال الشوارع؟؟ مش هم فعلا أطفال شوارع، عايشين نايمين صاحيين واكلين شاربين في الشارع؟؟؟؟ هم فعلا كده، ليه مُصرين تدفنوا دماغكم في الرملة و متواجهوش الحقيقة و تحاولوا تجملوها، ولا هي الحقيقة بتكون قاسيه عليكم و بتفكركم بتقصيركم تجاهها فبتحاولوا تزينوا الحقيقة دي علشان متتعبوش نفسيا؟؟؟ لا ياساده، هم فعلا أطفال شوارع، واللي مش عاجبه ينزل يلمهم من الشارع، و يقف جنبهم، ولو بسيلفي زي الأستاذ الفاضل إيهاب ما قال، و نَصّب نفسه إله دخل في نوايا البشر و نوايايا و عرف الأستاذ أني أتصورت معاهم سيلفي و جريت، تخيل كده و مقتنع معرفش علي أساس انه كان معانا مثلا؟؟؟  والله عالم غريب مينفعش الواحد يركز معاه علشان ميتعبش”.