“ربيع” اللبناني يفوز بجائزة السكة الذهبية بمهرجان كان السينمائي

حقق لبنان إنجازاً فنياً في فرنسا يضاف إلى سلسلة نجاحات سابقة حققها الفنانون اللبنانيون في الخارج، إذ نال الفيلم اللبناني “ربيع” جائزة السكة الذهبية اليوم والتي تمنح من قبل جمعية موظفي سكك الحديد المحبين للسينما الذين ينظمون هذه الجائزة منذ 22 سنة بموازاة مهرجان كان.
و يختارون مخرجين، أحدهما مخرج لفيلم قصير والثاني مخرج لفيلم طويل مشاركين عن فئة أسبوع النقاد.

وكانت الجائزة الكبرى وهي جائزة السكة الذهبية من نصيب فيلم ربيع باعتباره فيلماً يتناول واقع ذاكرة وهوية تأثرت بواقع بلد عاش صراعات، وإستلم المخرج فاتشي بلغرجيان الجائزة في جناح فيلم فرنسا وقد عبر عن فرحه بإعتبار هذه الجائزة مهمة له لأنها تأتي من جمهور حقيقي، وأن فيلمه يتكلم عن قصة شعب وأرض ووطن يحبه. كما وأن الممثل توفيق بركات عبر عن امتنانه لتلقي هذه الجائزة التي اعطته الثقة ومحبة الجمهور.
يذكر أن هذه الجائزة تنظمها جمعية موظفي سكك الحديد الذين منذ عدة سنين اتيحت لهم الفرصة للمشاركة بتكريم فيلم مشارك في أسبوع النقاد لتعبيرهم عن حبهم للسينما عبر جائزة السكة الذهبية.

فيلم “ربيع” من تمثيل بركات جبور وجوليا قصار وميشال اضباشي وتوفيق بركات بمشاركة جورج دياب.
وتدور أحداث الفيلم حول ربيع شاب في الـ 24 من عمره، وهو موسيقي ضرير، يذهب للقيام بمعاملات سفره مع فرقته الى أوروبا ليكتشف أنه ابن متبنى. يقوم ببحث عن أصوله بغياب خاله الذي يحمل سره ليواجه ربيع في هذا البحث وطناً بكامله غير قادر على إبراز أي حقيقة أو الغوص في الذاكرة الجماعية أو الش

/* MOHANNAD QAMARA || JC MAN */