رجل أعمال مصري يطالب بالعفو عن شيرين عبدالوهاب وشيما أحمد: محدش معصوم من الخطأ

رجل أعمال مصري يطالب بالعفو عن شيرين عبدالوهاب وشيما أحمد: محدش معصوم من الخطأ

طالب رجل الأعمال الصمري نجيب ساويرس، بمسامحة الفنانة شيرين عبدالوهاب، والمطربة شيما أحمد، وذلك بعد حالة الجدل التي أثارتها شيرين بتصريحها حول مياه النيل، في حفل يعود تاريخة لشهر يناير 2017.

نجيب ساويرس، قال عبر صفحته الشخصية بموقع “تويتر”: “يا ريت نتسامح مع غلطات و هفوات شيرين و شيما و نركز على الموضوعات المهمة زى الفقر و التعليم و الصحة و محدش معصوم من الخطأ و المسامح كريم”.

ومن المقرر أن تخضع  شيرين عبدالوهاب، للتحقيق بنقابة المهن الموسيقية وذلك على خلفية أزمتها الأخيرة والشهيرة إعلاميًا باسم “بلهارسيا النيل”.

وعن قرار وقفها عن الغناء والذي تم تداوله بشكل كبير خلال الأيام الماضية ذكر مصدر من داخل النقابة أنه من ضمن قوانين النقابة فإن الفنان يتم إيقافه عن الغناء لحين التحقيق معه، ولا يعد قرار الوقف قرارًا نهائيا أو لعقاب الفنان، وإنما هي لوائح وقوانين يجب العمل بها.

يذكر أن شيما أحمد قد تم إلقاء القبض عليها وحبسها لمدة أربعة أيام على ذمة التحقيقات، بتهمة إشاعة الفسق والفجور.

من هي شيرين عبدالوهاب؟

مطربة مصرية من مواليد 8 أكتوبر عام 1980.
بدأت مشوارها الفني أوائل عام 2002 بأغنية اه يا ليل ولكنها لم تكن أول أغانيها حيث ظهرت مع المطرب محمد محيي في دويتو غنائي بعنوان “بحبك” في عام 2000 وكانت الأغنية ضمن ألبوم “ًصورة و دمعة” للفنان محمد محيي.
إنطلاقتها الحقيقية كانت مع تامر حسني، الذي كان وجه جديد أيضًا، في ألبوم غنائي مشترك بعنوان “فري ميكسس 3” في صيف عام 2002.
تزوجت من الموزع الموسيقي مدحت خميس” ولكن لم يستمر زواجهما أكثر من ستة أشهر.
ثم تزوجت من الملحن والموزع الموسيقي محمد مصطفى عام 2007، وأنجبت ابنتين منه هما مريم وهنا، ثم انفصلت عنه بعد زواج استمر لمدة 5 سنوات.