رحلتها الفنية 6 سنوات فقط.. إيمان الفاتنة السمراء التي غنى لها عبد الحليم وهاجرت من أجل زوجها الألماني.. صور

رحلتها الفنية 6 سنوات فقط.. إيمان الفاتنة السمراء التي غنى لها عبد الحليم وهاجرت من أجل زوجها الألماني.. صور

مشوارها الفني لم يستمر أكثر مــن ستة أعوام، قامت خلالها بعدد من الأدوار، منحتها الشهرة والمكانة في مسيرة السينما المصرية منذ بدايات الخمسينات وحتى نهاية الستينات.

وقفت الفنانة إيمان أمام الموسيقار فريد الأطرش مرتين كبطلة مساعدة في فيلم «عهد الهوى» عام 1955، الذي قدمها فيه للمرة الأولى، ومرة كبطلة مطلقة في فيلم «قصة حبي» عام 1955.

بداية إيمان مع فريد أثارت شائعات قوية تربط بينهما تبين فيما بعد أنها لم تتعد الإعجاب المتبادل بينهما، بدليل أنها تزوجت شقيقه الأكبر فؤاد الأطرش وعاشت معهما في منزل واحد.

بعد هذين الفيلمين لاحقت إيمان الادوار، فكان الفيلم الثالث «أيام وليالي» الذي غنى لها فيه عبدالحليم حافظ أغنيته الشـهيرة «أنا لك على طول»، ثم فيلم «صوت من الماضي» مع أحمد رمزي عام 1956، ثم مثلت فيلم «علموني الحب» مع سعد عبدالوهاب الذي غنى لها فيه «الدنيا ريشه في هوا» عام 1957.

بعد ذلك مثلت فيلم «تجار الموت» مع رشدي أباظة عام 1957، و«أنا بريئة» مع أحمد مظهر عام 1959، و«لحن السعادة» مع محرم فؤاد عام 1960، وأخيراً فيلم «مخلب القط» مع يحيى شاهين وناهد شريف عام 1961، وهو الفيلم الذي لم تشاهده لأنها كانت قد تركت مصر الى مقر إقامتها الجديد في المانيا.

تزوجت إيمان رجل الأعمال الألماني ماكس تشايلد عام 1962 وانتقلت للإقامة في ميونخ بألمانيا، ثم انتقلت للاقامة في العاصمة النمساوية فيينا، بعد أن كان أولادها الثلاثة الذين أنجبتهم في ألمانيا كبروا وصار لكل منهم حياته الخاصة.

شاهد أيضا: فيديو نادر جداً _ «عبدالحليم حافظ» لـ «أحمد عز» _ إنت صغير أوي