google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

ردود أفعال متضاربة بعد الأمر الملكي بقيادة المرأة للسيارة .. وعقوبة السخرية من القرار “صارمة” .. تفاصيل

google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

تعتبر الأوامر  الملكية في السعودية،  أمور ناهية لا يحق لأحد السخرية منها، خاصًة بعد وجود مواقع التواصل الاجتماعي التي باتت السخرية فيها أمر عادي.

google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

وبعد اصدار قرار السماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة، لا يسمح لأحد بموجب القانون بأن يسخر من هذا القرار باعتباره أمر ملكي.

يذكر أن عقوبة السخرية من الأوامر الملكية تصل للسجن مدة لا تزيد عن 5 سنوات وبغرامة لا تزيد على 3 ملايين ريال.

وأثار قرار الملك سلمان بن عبدالعزيز، مساء اليوم، بالسماح للمرأة في المملكة بقيادة السيارة، النقاش في المجتمع السعودي.

وتصدر هاشتاج «الملك سلمان لقيادة المرأة» موقع تويتر خلال الساعة القليلة الماضية، فيما تنافس هاشتاجين «السماح للمرأة بالقيادة» و«حريم بيتي لن يقدن» على المنزلة الثانية والثالثة على موقع التغريدات الصغيرة.

ومن أبرز التعليقات «هنيئا للمرأة السعودية» و«ألف مبروك للمرأة السعودية.. حق من حقوقها، لن يجبرها أحد على قيادة السيارة، هي من تختار، وهي الأعلم بظروفها»، و«لن أسعى للحصول على رخصة قيادة ، فأنا أصبح ملكة عندما أجلس بجانب أبي أو أخي او زوجي، أثناء قيادتهم السيارة».

أثنى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، على قرار السعودية السماح للمرأة بقيادة السيارة. وقال بيان للبيت الأبيض إن القرار خطوة تقدمية بالنسبة إلى حقوق المرأة في بلد محافظ بشدة.

ورحبت وزارة الخارجية الأمريكية بالقرار، معتبرة إياه خطوة كبيرة في الاتجاه الصحيح”.

شاهد .. الفضيحة التي هزت لبنان.. امرأة تجر رجلا بجنزير وتعامله مثل الكلب

وأصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز مرسوما ملكيا الثلاثاء يسمح للمرأة السعودية بقيادة السيارة داخل البلاد.

وأفادت الوكالة الرسمية السعودية بأن الوزراء في الحكومة بصدد تحضير تقرير خلال 30 يوماً يتم بموجبه تطبيق الأمر الملكي بحلول يونيو 2018.

والسعودية هي البلد الوحيد في العالم الذي يفرض حظراً على قيادة النساء للسيارات.

وقد رحبت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، بقرار السعودية ووصفته بأنه “خطوة مهمة” في سبيل المساواة بين الجنسين في بلد حليف في الشرق الأوسط”.

وقالت ماي “باعتباري صديقة للسعودية منذ فترة طويلة، أرحب بهذه الخطوة المهمة التي اتخذتها المملكة، نحو المساوة بين الجنسين”.

وأضافت أن “تمكين المرأة في أنحاء العالم ليست فقط قضية أهتم بعمق بها، لكنها أيضا خطوة مهمة لتنمية البلاد اقتصاديا”.

ووعدت ماي بمواصلة العمل مع السعودية وهي تفيد من هذا التقدم وتنفذ برنامج إصلاحها الطموح، رؤية 2030″.

وأشارت ردود الفعل الأولى في السعودية، بحسب ما ذكرته وسائل إعلام محلية، إلى “خطورة” قيادة المرأة للسيارة، لكن ذلك ووجه برد سريع من كثير من النساء.

وانتشر هاشتاغ #الناس يرفضون قيادة المرأة، بسرعة على وسائل التواصل الاجتماعي، رفضا للخطوة. لكن مستخدمات لتلك المواقع استهزأن بالهشتاغ وأخذن يسخرن منه.

وظلت نشيطات في المملكة يتابعن حملة منذ أكثر من 25 عاما للسماح للمرأة بقيادة السيارة، متحديات السلطات بقيادة سيارتهن على الطريق، وبإرسال عرائض إلى الملك، ووضع مقاطع فيديو لأنفسهن على مواقع التواصل الاجتماعي وهن يقدن سياراتهن. وأدى الاحتجاج ببعضهن إلى السجن والمضايقة.

أحد المعارضين أعلن عن رفضه لقيادة المرأة للسيارة ووضع ملحوظة بذلك على سيارة ناشطة

 

وقال الأمير خالد بن سلمان، سفير السعودية في الولايات المتحدة عقب الإعلان عن القرار، إنه “يوم عظيم وتاريخي في مملكتنا. وهو قرار صحيح في الوقت الصحيح”.

وأضاف أن النساء السعوديات “سيسمح لهن باستخراج رخصة قيادة السيارات دون الحصول على إذن من محارمهن كأزواجهن أو آبائهن”.

وقالت الباحثة السعودية المعارضة، مضاوي الرشيد، إن القرار لا ينبغي له أن يصرف الانتباه عن “الحقوق التي سلبت من النساء والرجال جميعا”.

وأضافت “بدون وجود حكومة منتخبة وتمثيل سياسي، لن نستفيد”.

شاهد أيضا .. لفظ خارج من أحمد الفيشاوي على مسرح مهرجان الجونة