زينات صدقي وثقت برجلين فقط في حياتها واحتفظت بصداقة امرأتين حتى الموت

5 مارس 2016 - 1:00ص sara زمان يافن، عربى القاهرة- كل النجوم 6٬234 مشاهدة

لم تكن حياة قنبلة الكوميديا زينات صدقي بالسطحية التي اتسمت بها أدوارها على الشاشة الصغيرة، وإنما كانت رحلتها مع الحياة عميقة بعمق عشقها لفنها وبمقدار حب الجماهير لها، حتى بعد أعوام كثيرة من رحيلها.

زينات صدقي

الفنانة المصرية التي استطاعت أن تصنع كوميديا فريدة من نوعها، تميزت حياتها ببعض الأسرار أو الحقائق الغريبة، ومن أهمها أنها كانت مصابة بداء “وسواس النظافة” فكانت تخشى من المرض كثيرًا، ولم يكن أحد يجرؤ على لمس مقتنياتها الخاصة، أما أدوات الطعام فكانت تختص بها الخدم فقط من دون أقرب الناس إليها.

ومن أشهر أفراد الخدم الذين عملوا مع زينات “عثمان” السوداني، والذي كان يعمل لديها في المنزل ويعرف أدق تفاصيها اليومية، وآخر يدعى “فلتس” والذي كان يدير شؤونها في المسرح.

نجمة الكوميديا أصيبت بماء على الرئة، ورفضت الذهاب إلى المستشفى للعلاج، حيث كانت تعاني من أزمة مادية بعد ابتعادها عن الفن والأضواء وعزوف المتملقين عن زيارتها، ولم يتبق لها سوى صديقتها الفنانة وداد حمدي، والفنانة نبيلة السيد، وقد توفيت بعد أسبوع واحد فقط من مرضها، وكتب على قبرها “عابر سبيل” بناءً على وصيتها، حيث اشترته لدفن الفقراء الذين لا يملكون المال لشراء مقابر خاصة بهم.

زينات صدقي

الكلمات الدلالية لـ زينات صدقي وثقت برجلين فقط في حياتها واحتفظت بصداقة امرأتين حتى الموت

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “زينات صدقي وثقت برجلين فقط في حياتها واحتفظت بصداقة امرأتين حتى الموت“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور