سائق مجري يحاول دهس لاجئين سوريين بشاحنته.. ويصف ما فعله بالإنجاز!

فوجئ لاجئون في منطقة كاليه الفرنسية بسائق شاحنة مجري ينحرف عمداً بشاحنته في اتجاههم في محاولة لدهسهم أو ربما إخافتهم، أو للمزاح بمعايير هذا السائق الذي علق مع نشر الفيديو على يوتيوب بأنه صور الموضوع لتكون لديه مادة للتندر والمزاح مع أصدقاء عند عودته إلى بلاده.

وفي التفاصيل أن السائق نشر فيديو “إنجازه العظيم” ومدته 14 دقيقة، ووثق من خلاله جرمه بحق مجموعة من اللاجئين.

وتم تصوير الفيديو الذي نشر على موقع “يوتيوب” تحت عنوان “لاجئو كاليه ضد السائقين وأوروبا”، بحسب صحيفة الديلي ميل، بعد ظهر الأربعاء 25 نوفمبر.

وفي نهاية الفيديو، يظهر السائق بنفسه وهو يقول باللغة المجرية “كانت رحلة صعبة، أليس كذلك، هذه الكيلومترات الستة الأخيرة؟ لقد أخّرني اللاجئون بحيث لن أصل إلى منطقة ركن الشاحنات اليوم. هل تستطيعون تخيل الحال هنا أثناء الليل، بعد أن تغرب الشمس؟ أيها الزملاء، لا تذهبوا إلى إنجلترا عبر كاليه! هل فهمتم ما أعنيه؟”.

ويتزامن هذا الفيديو مع تحذيرات للعديد من الجمعيات الخيرية من أن مخيم كاليه العشوائي وصل إلى حافة الانفجار، بعد أسابيع طويلة من هطول الأمطار ومنع القوى الأمنية اللاجئين من التسلل منه إلى خارج فرنسا.