شادية في صور نادرة من كواليس الفيلم الياباني الذي قامت ببطولته.. وتفاصيل أصعب موقف تعرضت له

شادية في صور نادرة من كواليس الفيلم الياباني الذي قامت ببطولته.. وتفاصيل أصعب موقف تعرضت له

شهرة الفنانة المصرية شادية وصلت إلى قمتها خاصة في فترةالستينات والتي شهدت اختيارها لتقوم ببطولة فيلم مصري ياباني بعنوان “على ضفاف النيل” عام 1962 ما دفعها للسفر إلى هناك وقضاء 23 يوما زارت خلالها جميع المسارح ولبّت عشرات الدعوات لتكريمها.

شادية تظهر في صور نادرة مع الفنان الياباني يوجيرو ايشيهارا وعدة ممثلين يابانيين بكواليس الفيلم، وصورة أخرى خلال جولة لها باليابان، حيث أشادت بعدها بالمباني الحديثة الجميلة وبالسينما المتقدمة، وكذلك احتلال الفنون التعبيرية المرتبة الأولى بين الفنون اليابانية.

الفيلم كان إنتاج مصري- ياباني وشارك شادية البطولة كمال الشناوي ومحمود المليجي، وحسن يوسف وقد تم تصوير بعض مشاهده الخارجية في مصر على شاطئ النيل ومنطقة الأهرامات والشوارع المحيطة بكوبري الجامعة، أما المناظر الداخلية فتم تصويرها في أكبر استوديوهات اليابان، والذي تملكه شركة «نيكاتسو» اليابانية.

وتعرضت شادية لموقف قاسي عند عودتها للقاهرة بعد انتهاء تصوير الفيلم بسبب نسيانها شهادة تطعيمها ضد الحمى الصفراء فلم يسمح لها بمغادرة المطار قبل خمسة أيام قضتها في الحجر الصحي.

شادية، فتحت حقيبة يدها وأخذت تبحث فيها وقلبت محتوياتها وبدأ القلق يسيطر على وجهها وأخيرًا اغلقت حقيبتها وقالت لموظف الحجر الصحي أنها نسيتها ليؤكد لها بقائها لمدة 5 ايام في العزل الصحي.

لم تجد شادية أي شخص يخلصها من هذا المأزق واضطرت لأن تنفذ التعليمات وطلبت من أخيها أن يجلب لها بعض الاشياء التي تساعدها على قضاء الأيام الخمسة.

شاهد أيضاً: صور نادرة لم تراها من قبل للفنانة شويكار وفؤاد المهندس فى زفافهما ومع العائلة ومراحل حياتهما

/* MOHANNAD QAMARA || JC MAN */