“شرفنطح”.. كان يضع أمواله حول وسطه ولم يعرف أحدا عنوان منزله بسبب بخله الشديد.. صور

“شرفنطح”.. كان يضع أمواله حول وسطه ولم يعرف أحدا عنوان منزله بسبب بخله الشديد..  صور

تميز الفنان الراحل محمد كمال المصري بخفة ظله وكميديا الموقف التي ساعدته في تقديمها ملامحه النحيفة. اشتهر المصري باسم شرفنطح حيث اختار لنفسه من خلال إحدى الشخصيات التى جسدها فى إحدى المسرحيات.

ولد شرفنطح فى حارة متفرعة من شارع محمد علي في 11 أغسطس عام 1886، وبدت عليه موهبة التمثيل فى سن صغير، وانضم إلى فرقة سلامة حجازي.

أما حياته الشخصية فتكشف عن معلومات كثيرة أهمها تميزه بالبخل الشديد وحرصه على المال، لدرجة دفعته إلى أن يضع كل أمواله التي يملكها حول وسطه ويذهب بها لأي مكان، ولم يكن يعلم أحد بمكان بيته، فيضطرون للوصول إليه عن طريق القهوة التي كان يجلس عليها دائمًا.

كان شرفنطح يوافق سريعًا على أي دور يُعرض عليه حتى لو كان صغيرًا، لكنه قرر أن يعتزل عقب عودته من الحج مباشرة، وكان آخر أفلامه “حسن ومرقص وكوهين” عام 1954.

تزوج محمد كمال المصري ولم يكتب له القدر أن ينجب أبناء، ورغم حرصه الشديد على المال إلا أنه أفلس في آخر أيامه، وعاش في غرفة صغيرة بحي القلعة، ولم يجد ثمن علاجه بعد أن أصيب بمرض “الربو”.

توفي محمد كمال المصري يوم 25  أكتوبر عام 1966 ولم يعلم أحدًا بوفاته إلا حينما أتى موظف النقابة لتسليمه المعاش، وكان قد توفي منذ أيام.

شاهد أيضاً: قصة حياة شرفنطح المصرى الفنان محمد كمال المصري