شفيق نور الدين.. رحل بالربو وخرجت جنازته من المسرح.. وابنه فنان شهير.. صور

28 سبتمبر 2020 - 6:22م sara زمان يافن

يعد الفنان المصري الراحل شفيق نور الدين من أهم ممثلي السينما المصرية، على الرغم من أنه لم يقدم أي بطولة مطلقة، لكن كان يترك علامة مميزة في كل دور يقوم به.

شفيق نور الدين كان يعشق التمثيل ويشاهد عروض الفرق المتجولة ويجمع أطفال القرية أمام منزله، وكوّن معهم فرقة تمثيل، وكان يقوم بدور المخرج والمؤلف والممثل.

التحق بمدرسة الصنايع، وكان يحب الميكانيكا والأعمال الهندسية ولكن حبه للتمثيل شغله عن المذاكرة فلم يكمل دراسته، وكان والده يعارض في البداية عمله بالفن، ثم وافق بعد ذلك.

كان شفيق نور الدين يذهب إلى القاهرة ليحضر محاضرات لزكي طليمات، وفي أحد الأيام قرأ إعلانًا عن تكوين الفرقة القومية للتمثيل، ولكنه وصل متأخرًا بعد أن وقع الاختيار على 6 أفراد للفرقة، لكن الفنان زكي طليمات كان يتوسم فيه خيرًا، وأوصى بضمه للفرقة، وتم تعيينه في البداية كملقن مقابل 3 جنيهات، ثم جاءته الفرصة للتمثيل بعدما غاب أحد أفراد الفرقة أثناء عرض مسرحية “ملك القطن”، فحل محله وحقق نجاحا كبيرا وتوالت عليه العروض المسرحية.

تزوج شفيق نور الدين من إحدى قريباته وأنجب منها 6 أبناء “4 بنات وولدان” أحدهما الفنان الشهير نبيل نور الدين.

أصيب شفيق نور الدين في نهاية حياته بمرض “الربو”، والذي أدى لوفاته عام 1981 عن عمر يناهز 70 عامًا، وقد أصرت الفنانة سميحة أيوب، مديرة المسرح القومي في ذلك الوقت، أن تخرج جنازته من المسرح، وبالفعل كانت جنازته مهيبة وعزفت الموسيقى العسكرية وحضر كل الفنانين والأدباء والمخرجين.

الكلمات الدلالية لـ شفيق نور الدين.. رحل بالربو وخرجت جنازته من المسرح.. وابنه فنان شهير.. صور

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “شفيق نور الدين.. رحل بالربو وخرجت جنازته من المسرح.. وابنه فنان شهير.. صور“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور