شيرين عبدالوهاب تحطم هاتف صحفية التقطت صور لعزاء والدها خلسة

شيرين عبدالوهاب تحطم هاتف صحفية التقطت صور لعزاء والدها خلسة

أعلنت الفنانة المصرية شيرين عبدالوهاب، منع التصوير في عزاء والدها ومنعت الصحفيين والقنوات الفضائية من دخول سرادق العزاء.

وقبل انتهاء مراسم العزاء، شاهدت شيرين عبدالوهاب، إحدى الصحفيات تقوم بتصوير جانبًا من العزاء خلسة بهاتفها المحمول، فأسرعت نحو الصحفية وخطفت من يدها الهاتف وألقت به على الأرض، مما عرضه للكسر، قائلة لها: «ده عزا وأنا مانعة التصوير، احترميني واحترمي رغبتي».

الفنان أحمد حلمي، وأمير شاهين، تدخلا لحل المشكلة بعد غضب شيرين وإصرارها على مسح ما صورته الصحفية، وتدخل أيضا عدد من أفراد الأمن وأخذوا الصحفية وأبعدوها بعد مسح ما تم تصويره

وشارك في العزاء كل من الفنانة المغربية سميرة سعيد، والفنان أحمد حلمي، ومنى زكي، وإلهام شاهين، وكندة علوش، وشذى، ورامز جلال، وكارمن سليمان، والكابتن نور خطاب.

كما شاركت الفنانة أصالة، وأنغام، ومحمد محي، والشاعر نادر نور، والمنتج مصطفى سرور والمطرب محمد نور، ومهندس الصوت والمنتج هاني محروس، والشاعر بهاء الدين محمد، والفنان أمير شاهين والإعلامية مها متبولي.