شيرين عبدالوهاب تستعين بفنان راحل لينقذها من السجن.. وهذا حكم المحكمة.. شاهد

اضطرت الفنانة المصرية شيرين عبدالوهاب لقطع شهر العسل بعد ايام قليلة من زواجها، لتحضر جلسة الاستئناف، في القضية التي عرفت إعلاميا بـ “تصريحات البلهارسيا”.

المحكمة استمعت لمرافعة دفاع شيرين عبد الوهاب، والذي استشهد خلالها بمقولة للفنان الراحل إسماعيل ياسين في فيلم “عفريت عم عبده”، حيث قال نفس الجملة التي تحاكم بسببها شيرين، رغم أنه لم توجه له أي تهم أو يحاكم بسببها.

الدفاع قام أيضا بتقديم مستندات تفيد بأن الدولة ظلت تحارب البلهارسيا لعقود ودشنت الكثير من حملات التوعية، مؤكدا أن وجود البلهارسيا في مصر أمر حقيقي.

وبعد أن استمعت المحكمة للمرافعة قررت تأجيل جلسة الاستئناف ليوم 24 أبريل لتنفيذ طلبات الدفاع.

يذكر أن محكمة جنح كانت قد قضت من قبل بمعاقبة المطربة شيرين عبد الوهاب بالحبس لمدة 6 أشهر وكفالة 5000 آلاف جنيه بتهمة الإساءة لمصر، بعد تصريحاتها في إحدى الحفلات الغنائية خارج مصر التي قالت خلالها إن مياه النيل بملوثة وبها بلهارسيا، كما قضت المحكمة بتعويض مدني قدره عشرة آلاف وواحد.

وكانت شيرين عبدالوهاب قد احتفلت بزفافها إلى الفنان حسام حبيب يوم السبت 7 إبريل، بحضور ابنتيها “مريم وهنا”، وعدد كبير من أهل العروسين وأصدقائهما المقربين.