google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

صور الفانلة و”السروال” جعلت الجمهور يتهم أحمد راتب بالجنون .. وابنته تسببت في بكائه

google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

يعد الفنان الراحل أحمد راتب أحد الممثلين الذين تركوا بصمة كبيرة لدى الفن العربي بأدائه السهل الممتنع وطريقته الساخرة التي خلقت له حب الجمهور، حيث قدم الفنان الراحل أكثر من 400 عمل تنوع بين السينما والدراما والمسرح فيما تأت أغلب أعماله السينمائية مع الزعيم عادل إمام.

google.com, pub-7216908385629511, DIRECT, f08c47fec0942fa0

قدم راتب شخصيات مختلفة وقدم الكثير من الأدوار الصعبة والمعقدة والتي نال بسببها عدد من الجوائز ومنها جائزة مهرجان الإذاعة والتليفزيون عن مسلسل أم كلثوم الذي عرض عام 1999

واعتاد راتب اختيار أدواره بعناية ولو كانت بسيطة فالنجومية عند كثير من الممثلين لا تعني البطولة المطلقة وإنما في أداء الدور وإتقانه ووصوله للجمهور

لذا نرى أن آخر أدوار أحمد راتب التي صورها مؤخرا أثارت الجدل وطرحت التساؤلات قبل عرض العمل بعد انتشار صوره بفانلة وشورت على أحد المقاهي.

راتب ظهر في صور نشرت في يوليو الماضي بملابس داخلية “فانلة” وسروال، يجلس على مقهى يبدو أنه شعبي ويمعن في شرب سجارته.

الصورة تسببت في تباين حيث رآها البعض غريبة وأبدى دهشته واستيائه لها، فيما رآها آخرون أنها صورة تعكس بساطة راتب وربما التقطت في أحد المصايف .

لكن راتب نفى أن تكون الصور حقيقية وكشف أنها ضمن فيلم جديد يسمى “مراتي في الكلبش منة بطولة نهال عنبر وريكو، أحمد حجاج عبد العظيم، إخراج فكري عبد العزيز، وأن هذه الصور كانت لقطة في الفيلم على أحد مقاهي الإسكندرية.

وعلق راتب ضاحكًا على الصور “هو أنا مجنون لكي أجلس على مقهى بلدي بهذه الملابس الغريبة” موضحا أن شخصيته في الفيلم دكتور جامعي مضطرب نفسيًا، يقوم بتصرفات غريبة.

ahmed-rateb-1

ahmed-rateb-2

ahmed-rateb-3

rateb-5

ويعرف عن الفنان أحمد راتب في الوسط، الفني أنه شخص إنسان يحب الحياة والناس وبساطته تنعكس دائما على أجواء العمل والتصوير، ولإن دمعته قريبة لذا ظهر في آخر لقاءاته يبكي على الهواء في أحد البرامج التلفزيونية والسبب ابنته.

وفي مداخلة هاتفية قالت له ابنته لميس “ما لقتش زي أبويا” وهو ما تسبب في بكاء راتب موضحا أنه بكى أمام الناس مرتين الأولى عند زواجها والأخرى بسبب الجملة التي قالتها له.

وتوفي أحمد راتب يوم الأربعاء 14 من ديسمبر 2016 عن عمر ناهز 67 عاما، بعد إصابته بأزمة قلبية منذ 10 أيام رقد بسببها في “العناية المركزة” في إحدى المستشفيات الخاصة بالجيزة.

ومن المقرر أن تقام صلاة الجنازة على الفنان أحمد راتب بعد صلاة الظهر من مسجد الحصري بـ 6 أكتوبر.