صور عارية على حساب مطربة أمريكية مشهورة .. هل تتسبب الصور في فضيحة؟

تفاجأ متابعو المغنية الأميركية سيلينا غوميز على تطبيق “إنستجرام” بصور “عارية” للنجم جاستين بيبر منشورة على حسابها الشخصي.

ووفق ما ذكره موقع “فرايتي” فإن “هاكرز” مجهولين اخترقوا الحساب الرسمي لغوميز ونشروا تلك الصور العارية لحبيبها السابق (جاستن بيبر).

وانهالت التعليقات من قبل معجبي سيلينا ليتبين بعد ذلك أن حساب غوميز كان قد تعرّض للقرصنة من قبل مجموعة محترفة قامت هي بنشر تلك الصور التّي تعود لبيبر من العام 2015.

وتجدر الإشارة إلى أنّ النّجم بيبر وغوميز جمعتهما علاقة حب منذ العام 2011 قبل أن ينفصلا  العام الماضي.

وأثارت الصور استغراب ودهشة متابعي غوميز، التي يتصدر حسابها قائمة الحسابات الأكثر متابعة على “إنستجرام” بأكثر من 125 مليون متابع.

وذكر المصدر ذاته أن الصور المنشورة تعود لعام 2015، حين كان بيبر على علاقة مع غوميز.

يشار إلى أن سيلينا غوميز استعادت فيما بعد التحكم بحسابها وحذفت الصور “العارية”.

واكتسبت غوميز شهرتها في البداية كممثلة في قناة (ديزني)، خلال فترة مراهقتها، قبل أن تبدأ مشوارها الغنائي.