طفلة تنزع عين دميتها وتضعها في عينيها بدلًا من العدسات اللاصقة.. شاهد كيف نجت من العمى؟

طفلة تنزع عين دميتها وتضعها في عينيها بدلًا من العدسات اللاصقة.. شاهد كيف نجت من العمى؟

قبل أن تتعلم الفتيات الكلام أو الحركة تبدأ في تقليد كل حركات الأم أو نفس جنسها وأكثر ما يتم تقليده هو وضع الماكياج وارتداء الكعب العالي والملابس.

وقامت إحدى الفتيات بطريقة غريبة جدًا لتقليد والدتها في وضع العدسات اللاصقة، إذا قامت بنزع عين دميتها وإدخالها إلى جفن عينيها كما تشاهدهم وهم يضعون العدسات اللاصقة.

الفتاة التي لم تبلغ من العمر عشرة أعوام صعقت من المفاجأة بأنها لا تستطيع نزع العين من جفنها كما أنها لم تتحمل شدة الألم الذي عانت منه بسبب احتكاك جسم غريب بعينها.

وحاولت والدتها إخراج العين من جفنها بفتح العين بشكل كبير وتحريك عين الدمية يمنيًا يسارًا حتى تستطيع إخراجه وكانت المفاجأة هو كبر حجم عين الدمية التي استخدمتها الفتاة والتي لم تكف عن البكاء حتى بعد نزعها من عينها.

وبعد هذه الحادثة يجب على كل أم وفتاة أن تراعي وجود طفال إلى جوارها اثناء استخدام العدسات اللاصقة أو صبغات الشعر بالمنزل وذلك حتى لا يقوم الأطفال بتقليدهن وينتهي الأم بمصيبة لا يحمد عقباها.