عامل في مصنع يكشف اسرارا مقززة عن اللحوم المجمدة اللانشون والبسطرمة.. صور

عامل في مصنع يكشف اسرارا مقززة عن اللحوم المجمدة اللانشون والبسطرمة.. صور

كشف عامل في أحد مصنع للحوم المجمدة الكثير من الأسرار عن عملية صناعة اللحوم واللانشون والبسطرمة، والتي يشوبها الفساد والكثير من المخالفات.

العامل أكد أنهم كانوا يتلقون أوامر بفتح أكياس السجق واللحوم المجمدة المنتهية الصلاحية، وإعادة تعبئتها في أكياس جديدة، وقال: “جالنا شحنه من التلاجه لونها اسود من القرف اللي فيها ومن كتر ما قعدت ف التلاجه قالولنا اللي متعجبكوش طلعوها وارموها وعبو الباقي شيلنا اكتر من نص الكميه”.

وأضاف العامل أنه قرر أن يترك قسم التعبئة بعد ما رآه به، وانتقل إلى قسم تجهيز اللانشون، والذي وجده أسوأ من السابق، حيث كشف أنهم أعطوه الكثير من الأقفاص بها لانشون عليه ريم أبيض من شدة العفن، وطالبوه بوضعه بالمفرمة مع إضافة عليه البهارات والزيت واللحمه، ليخرج وكأنه طازجا.

وتابع أن ما يحدث مع اللانشون يحدث أيضا مع البرجر، مؤكدا أنه قد رأى دود عليه قبل إعادة فرمه مع البهارات، أما عن اللحوم فأكد أنها تأتي داخل كراتين معبأة بالدم، وتوضع اللحوم بدمائها داخل المفرمة، بالإضافة إلى أن اللحوم تكون مجهولة المصدر، ويوضع مع اللحوم داخل المفرمة جلد فراخ، وذلك لإعطائها مذاق خرافي.

وأكد أن المصانع والشركات تستورد الفراخ من البرازيل، وتبلغ سعر الواحدة منها 7 جنيه، وذلك لأنها تكون مصابة بالكثير من الأورام السرطانية، فتقوم المصانع برش كيماوي عليها لإخفاء علامات التورم واللون الأزرق باللحم.