عمرها 78 عاما.. صورة نادرة من حفل زفاف ماري كويني وآخر صورها قبل الوفاة

تعتبر الفنان الراحلة ماري كويني رائدة لفن السينما في مصر عبر العديد من الأفلام التي قامت بإنتاجها فهمي تنتمي لعائلة فنية عمتها هي المتجة الكبيرة آسيا.

ماري هي ممثلة ومونتيرة ومنتجة مصرية من أصول لبنانية، ولدت في بلدة تنورين الواقعة في شمال لبنان في 16 نوفمبر عام 1916.

انتقلت بعد وفاة والدها للعيش في مصر مع والدتها وشقيقتها، وبدأت العمل الفني في عام 1929 من خلال مشاركتها في بطولة غادة الصحراء، وواصلت العمل في التمثيل حتى منتصف حقبة الخمسينات.

من أفلامها فتش عن المرأة، ماجدة، الزوجة السابعة، نساء بلا رجال. بجانب التمثيل عملت ماري كويني في المونتاج خلال حقبتي الثلاثينات والأربعينات، كما أنتجت عدد كبير من الأفلام من خلال شركة الانتاج الخاصة وبزوجها أحمد جلال.

توفيت ماري كويني في يوم 25 نوفمبر عام 2003 عن عمر يناهز 87 عامًا وكانت قد تزوجت أحمد جلال في عام 1940 وهذه الصورة تسجل لحظة زفافهما كما ظهرت لها صورة قبيل وفاتها أظهرت تغير ملامحها بعد الكبر.

كانت ماري كويني هي أول من استقدم أول معمل ألوان في الشرق الأوسط عام 1957، وقد أنجبت من زوجها ابنها المخرج الراحل نادر جلال الذي تخصص في أفلام الحركة بالسينما المصرية.