فاتن حمامة وافقت على التخلي عن ملابسها بسبب هذا المخرج

9 مايو 2016 - 12:41ص sara زمان يافن القاهرة- كل النجوم 3٬229 مشاهدة

شاركت فاتن حمامة وهي طفلة في التاسعة من عمرها في مسابقة مجلة “الاثنين” لاختيار أجمل طفل وطفلة، ورصدت للفائزين بعض الجوائز المالية والهدايا، ولذلك لم يتردد والدها في إرسال صورة طفلته الجميلة.

والتقط والد فاتن صورة لها وهي بملابس متطوعات التمريض، والتي لاقت فيما بعد إعجاب لجنة لتحكيم وقررت نشره على غلاف المجلة، وليس في الصفحات الداخلية كبقية الأطفال، وكان هذا التمييز اعترافًا مُسبقا بأنها الأولى.

فاتن حمامة

المخرج محمد كريم رأى صورة الطفلة، وكان للمصادفة يبحث عن طفلة تقوم بدور هام في فيلمه الجديد آنذاك مع محمد عبدالوهاب باسم “يوم سعيد”، فطلب من مساعديه عنوان الممرضة الصغيرة، ثم كلّف مندوبًا بالسفر إليها والتفاوض مع ولي أمرها.

والد الفنانة المصرية لم يعترض على الإطلاق بل رحّب بعمل ابنته في السينما، واصطحبها إلى القاهرة للقاء كريم، وهناك وقفت فاتن أمام المخرج لتلقي عليه 3 أناشيد مدرسية كانت تحفظها وبجرأة متناهية.

فاتن حمامة

وبهدوء سألها محمد كريم: إيه رأيك تيجي تمثلي في السينما؟، وبجرأة ردت الطفلة: أيوة، ولكنها رفضت في البداية خلع ملابسها الأنيقة وارتداء الجلباب الفلاحي، إلا أن المخرج أقنعها بأن العمل أمام الكاميرا قد يتسبب في أضرار لملابسها الغالية، ولهذا نصحها بالاحتفاظ بملابسها الخاصة للنزهات، واستبدالها بأخرى رخيصة.

فاتن حمامة

وبعد أن أتمّ كريم تدريب بطلته الصغيرة، قدمها إلى بطل الفيلم ومنتجه عبدالوهاب، وما إن رآها تؤدي أحد المشاهد حتى قال بفرحة غامرة: هي دي.. معجزة .. لقطة يا كريم.

فاتن حمامة

الكلمات الدلالية لـ فاتن حمامة وافقت على التخلي عن ملابسها بسبب هذا المخرج

التعليقات لا يوجد تعليقات لـ “فاتن حمامة وافقت على التخلي عن ملابسها بسبب هذا المخرج“

لا يوجد تعليقات بعد..

اترك تعليقك




تصميم و تطوير ورعاية
2018 © سوا فور