فان دام: كنت اسرق الطعام من الجوع وعملت “دليفري بيتزا” ولهذا السبب تعلمت رقص البالية!

حل النجم العالمي جون كلود فان دام، ضيفًا على برنامج “نعم أنا مشهور”، الذي تقدمه الإعلامية منى شرقاوي، وكشف خلال حواره عن الصعوبات التي تعرض لها في حياته قائلًا: “لم أكن قويًا في الصغر.. وكان حجمي صغيرًا للغاية، وواجهت عدد من الصعوبات للوصول لشاشة السينما.

وأضاف: “لقد قضيت خمس سنوات في الولايات المتحدة الأمريكية أحاول أن أجد الفرصة، وعملت خلالها “دليفري بيتزا”، للمنازل كل أنفق على نفسي، وكنت قد اضطررت  إلى سرقة الطعام والشراب من المحلات في بعض الأوقات لأنني لم أكن أملك المال، وكنت مضطرا وادعوا الله أن يسامحني على ذلك”.

فاندام

فاند دام، تابع: “إنه عقب دخوله مجال الفنون القتالية، وبعد أن حقق نجاحًا ضخمًا وأصبح رجلا قويا وحقق فوزا متتاليا في المواجهات القتالية توجه لدراسة البالية، وأوضح إن سبب دراسته للبالية   لأنه من أصعب الرياضات التي يمارسها الرجال والدليل على ذلك أن غالبية من يمارسها من الناس أوزانهم الخفيفة تساعدهم، فتلك الرياضة تمنح الرجل قوة هائلة في قدميه وتمنحه لياقة ومرونة، وأنه استغلها في تطوير قدراته القتالية وقوته البدنية وعاد ليكمل مشواره القتالي الرياضي مرة أخرى”.

فاندام
واختتم  حديثه بتوجيه رسالة للمسلمين يعتذر فيها قائلًا: “سامحوني.. كنت مضطر أن أسرق .. والجوع دفعني لسرقة الطعام”.

فاندام فاندام