فتوح نشاطي.. الفنان الأستاذ الذي بدأ في بنك واكتشف سهير البابلي.. صور

فتوح نشاطي.. الفنان الأستاذ الذي بدأ في بنك واكتشف سهير البابلي.. صور

لم يحظ الفنان الراحل فتوح نشاطي بالشهرة التي يستحقها رغم كونه أحد أعمدة المسرح العربي حيث قام بإخراج ما يقرب من 70 عملًا مسرحيا تعد من كنوز المسرح المصري في فترة إدارته للفرقة القومية وفرقة المسرح الحديث والمسرح القومي، فضلًا عن كونه عضوًا بأكثر من هيئة للتدريس في بعض المعاهد والكليات الفنية.

فتوح نشاطي من مواليد القاهرة في يوم 15 أكتوبر عام 1901، درس في مدارس الفرير الفرنسية ثم إلتحق ببنك كريدى ليونيه ومنذ صغره وهو يهوى العمل الفني، لذلك التحق بعدة فرق مسرحية حتى استقر عام 1924 بفرقة رمسيس لصاحبها يوسف وهبي، عكف خلالها على ترجمة الأعمال الأدبية الأجنبية لتقديمها على خشبة المسرح.

في عام 1937 سافر الفنان المصري إلى فرنسا لدراسة الإخراج في بعثة استمرت لمدة عامين، عاد بعدها ليؤلف كتابًا عن تجربته تلك بعنوان «يوميات فنان في باريس»، وليقدم بعض الروائع على رأسها: «أوديب ملكًا»، «السلطان الحائر»، «عزيزة ويونس» و«دموع المهرج».

من أشهر الأدوار التي قدمها فتوح نشاطي دور المايسترو عزيز في فيلم «شارع الحب» مع عبدالحليم حافظ، وحسين رياض وصباح كما قدم دور القاضي الفرنسي الظالم في فيلم «جميلة» مع أحمد مظهر، ودور الطبيب المخلص في «مع الذكريات» مع نادية لطفي.

في مقابلة تليفزيونية ذكرت الفنانة سهير البابلي أن الفنان الراحل فتوح نشاطي هو من جاء بها من المعهد وأدخلها مجال التمثيل وكان أحد أساتذتها في المعهد.

كان آخر أعمال فتوح نشاطي على الشاشة مع كرم مطاوع في فيلم «سيد درويش» عام 1966، وذلك قبل أن يتوفى في يوم 27 أكتوبر عام 1970.

شاهد أيضاً: أجرأ مشهد مسرحي بين سهير البابلي وحسن عابدين ..