فضيحة.. تداول فيديوهات جنسية لعنتيل جامعة بنها.. ومحمد الغيطي: ما بيعتقش

فضيحة.. تداول فيديوهات جنسية لعنتيل جامعة بنها.. ومحمد الغيطي: ما بيعتقش

تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي فيديوهات لمدير إدارة بجامعة بنها ظهر فيها خلال قيامه بممارسة الجنس مع موظفات وسيدات من داخل وخارج الجامعة في مكتبه بجامعة بنها.

مصدر بالجامعة أكد أن الفيديوهات تم تحريزها وإرفاقها بمذكرة تفصيلية بالوقائع ورفعها لعميد كلية الحقوق لفتح تحقيق موسع مع مدير إدارة الأمن، مؤكدا أن هذا الشخص، الذي أطلق عليه “عنتيل جامعة بنها”، قام بتهديد بعض قيادات الجامعة بهدم المعبد فوق الجميع، لأنه تحت يديه ملفات ستطال كبار القيادات والمسؤولين داخل الجامعة، وهو الأمر الذي أثار حفيظة وغضب الجميع داخل مدينة وجامعة بنها، خاصة بعد تسرب تلك الفيديوهات من هاتفه الخاص وانتشارها على مواقع التواصل الاجتماعي والتعرف على شخصية بعض السيدات.

كما تم الكشف عن قيامه بعمل مخالفات مالية وإدارية أخرى منها التلاعب بمناقصات توريد كاميرات المراقبة وطفايات الحريق وأجهزة الحاسب الآلي الخاصة بالجامعة، وتحصيل مكافآت وصرفها بالتلاعب دون وجه حق، وتقاضيه رشاوى مالية وجنسية مقابل تعيين أفراد أمن بالجامعة.

كما تقاضي رشاوى من الطلاب الوافدين بالجامعة مقابل إنهاء بعض الخدمات، وتحقق النيابة العامة والإدارية حاليا في واقعة تقاضيه مبلغ 215 ألف جنيه من طالبة كويتية الجنسية، وكذلك قيامه بفصل فرد أمن يدعى «عبدالعزيز ا ع»، فصلا تعسفيا، لرفضه تلك الممارسات المخلة بالشرف وشهادته أمام النيابة العامة بحدوث تلك المخالفات ورفضه الاشتراك فيها والإبلاغ عنها.

ومن جانبه نفي مدير الإدارة بالجامعة هذه الاتهامات الموجهة له قائلا: “الفيديوهات مفبركة وأن الأمر لا يعدو كونه خلافات يريد البعض الزج باسمه فيها، وأنه قام بتحرير محضر في النيابة ضد عددا من الأشخاص من بينهم أحد أفراد الأمن المفصولين، والذي يقوم بالتشهير بي»، مؤكدا أنه لا زال يمارس عمله ولم يخضع لأي عقوبات إدارية.

فيما أذاع الإعلامي محمد الغيطي مشاهد من الفيديوهات المسربة، في برنامجه “صح النوم”، وقال: “عنتيل جامعة بنها مكنش بيعتق.. عضوة هيئة تدريس شغال، عاملة نظافة شغال، طالبة راسبة شغال، موظفة إدارية»، ووصفه بأنه “مافيا”، مشيرا إلى أنه من المحزن أن طالبة عربية هي التي أبلغت عنه وقالت إنها تعرضت للابتزاز منه جنسيا وماليا.